نقابة العاملين بالمرافق العامة تشارك في مؤتمر دولي حول "كورونا"

نقابة العاملين
نقابة العاملين

شارك الدكتور عادل نظمي، رئيس النقابة العامة للعاملين بالمرافق العامة ونائب رئيس الاتحاد الدولى لنقابات العاملين بالخدمات العامة، فى اجتماع امانة "الاتحاد" والذي انعقد اليوم الأربعاء عبر تقنية الفيديو كونفرانس وشهد حضور كافة اعضاء الاتحاد بداية برئيس الاتحاد ارثر سكويرا، والأمين العام زولا سافيتا، علاوة على نواب الرئيس من مختلف قارات العالم فى أمريكا اللاتينية وآسيا وافريقيا وأوروبا.

ناقش الاجتماع الآثار المترتبة على جائحة كورونا فى مختلف قطاعات الخدمات العامة والخطوات التى تم اتخاذها لمواجهة الوباء، وضرورة استثمار المزيد من المال في الخدمات العامة والتوقف عن خصخصة الخدمات الاجتماعية وتوفير الحماية الكافية لجميع العاملين في الخطوط الأمامية من خلال توفير معدات الحماية الشخصية اللازمة، واحترام حقوق العمال وحقوقهم في المفاوضة الجماعية واحترام حقوق العمال المهاجرين واللاجئين أينما كانوا حول العالم ،و احترام حقوق المرأة وكفاحها من أجل المساواة بين الجنسين في مكان العمل وحماية الشباب وجميع العمال الضعفاء .

وقال نظمى، خلال الاجتماع بان غالبية الدول العربية قامت بتطبيق مزيد من اجراءات التعايش مع فيروس كورونا واستمرت فى تخفيف الإجراءات الاحترازية التى اتخذتها للحد من انتشار الفيروس الذى ما زال يصيب عشرات الآلاف ويقتل الكثيرين يومياً فى مختلف انحاء العالم ،حيث تأتى المملكة العربية السعودية فى صدارة الدول العربية من حيث عدد الاصابات التى وصلت الى أكثر من 280 ألف حالة، يليها العراق وقطر ثم مصر التى يصل عدد الحالات فيها حتى اليوم الى قرابة 94 الف حالة مع استمرار معدل الاصابة والوفيات فى الانخفاض بفضل ما قامت به الدولة المصرية من تدابير احترازية حيث صدر قرار رئيس مجلس الوزراء لإتخاذ الأجراءات الأحترازية، وذلك بتخفيض عدد الموظفين العموميين في أماكن عملهم، والسماح بالعمل من المنزل ،ومنح ذوي الإعاقة والنساء الحوامل والإمهات اللائي لديهن أطفال أقل من 12 عاماً إجازة إستثنائية مدفوعة الأجر، بالإضافة إلي أصحاب الأمراض المزمنة ، فضلا عن توقف الأنشطة المتعلقة بالتدريب 

 

 

 

 


 

 

 

 

 

ترشيحاتنا