الأعلى لنقابة المهندسين ينتخب «هيئة المكتب»

نقابة المهندسين
نقابة المهندسين

عقد المجلس الأعلى لنقابة المهندسين الجلسة الإجرائية بأغلبية حضور بلغت 52 عضواً وبناءاً على دعوة نقيب المهندسين هاني ضاحي، لأعضاء المجلس الأعلى فى أجواء ديمقراطية واعية.

وفي بداية الجلسة، وجه نقيب المهندسين الشكر لأعضاء المجلس الأعلى المنتهي عضويتهم وهنأ الأعضاء الجدد، كما وجه الشكر لهيئة مكتب النقابة العامة المنتهي ولايتهم لما قدموه وبذلوه من جهد من أجل رفعه نقابة المهندسين المصرية.

واستعرض هاني ضاحى، أهم الإنجازات التي نفذت في الفترة السابقة وأهمها زيادة المعاشات وإنتظام صرفها للمهندسين وأسرهم وما يتم تقديمه من خدمات الرعاية الصحية للمهندسين وأسرهم خلال هذه الفترة العصيبة وجميع مشروعات الإسكان وما تم من إجراءات فى مجال التعليم الهندسى والارتقاء بالمهنة وما تم من مجهودات فى قانون المصالحة على مخالفات البناء وإجراءات منها قانون نقابة المهندسين.

ودعا نقيب المهندسين، جميع المهندسين المصريين للارتباط بنقابتهم والعمل جميعاً بروح الفريق، مؤكداً أن نقابة المهندسين العريقة هى بيت كل المهندسين المصريين وهى الحصن والمنبع الذى يتحقق فيه رفعه شأنهم المهنى وتحقيق الأهداف القوميه للدور المهنى للنقابة وأثنى على ما بذلوه للوطن من مجهود وإشتراكهم الفاعل فى تحقيق وإنجاز المشروعات القوميه التى بلغت 2.2 تريليون جنيهاً.

وقد تم إجراء الإنتخابات على 6 مقاعد لتشكيل هيئة المكتب الجديدة فى جو ساده الإحترام والود والديمقراطية والشفافية.

وأسفرت الإنتخابات التى جرت عن فوز: المهندس أحمد عثمان وكيلاً للنقابة بأغلبية الأصوات، والمهندس محمد عبد العظيم وكيلاً للنقابة بأغلبية الأصوات، والمهندس محمود مغاورى، أمين عام بالتزكية، المهندس محمد ناصر حسين، أمين صندوق بأغلبية الأصوات، والمهندسة زينب عفيفى أمين عام مساعد بأغلبية الأصوات، والمهندس أحمد حشيش أمين صندوق مساعد بأغلبية الأصوات.

ووجه ضاحي، بضرورة تضافر كل جهود مهندسى مصر خلال الفترة القادمة من أجل رفعه نقابتهم والإرتقاء بالمهنة وتفعيل أنشطة النقابة الهندسية والصحية والإستثمارية.

 


 

ترشيحاتنا