مسؤول بـ«هيئة الأسرى» الفلسطينية: لا نثق بالرواية الإسرائيلية حول سلبية عينات كورونا للأسرى

عبد الناصر فروانة
عبد الناصر فروانة

شكك عبد الناصر فروانة، مدير وحدة الدراسات والتوثيق بهيئة الأسرى والمحررين الفلسطينية، في رواية إدارة السجون الإسرائيلية حول سلبية نتائج فحوصات الأسرى الفلسطينيين بسجن الرملة فيما يتعلق بفحص "كوفيد-19".

 

وقال فروانة، وهو أسير محرر، "لا نثق أبدا بالرواية الإسرائيلية المشكوك فيها دومًا. فكثيرة هي المرات التي أخفت فيها الملفات الطبية للأسرى وفي العديد من المرات لم تفصح عن حقيقة الأمراض المصاب بها الاسرى المرضى".

 

وأردف قائلًا، "لذا فإن إعلان إدارة السجون الإسرائيلية أن نتائج فحوصات كورونا التي أجريت لأسرى عيادة الرملة بأنها سلبية، لا تعني بأن الأسرى غير مصابين أو أن الأسرى في باقي السجون يتمتعون بالحصانة من الإصابة بالمرض، ولا تعكس حقيقة الأوضاع في ظل غياب إجراءات الوقاية وتدابير السلامة واستمرار الاستهتار الإسرائيلي بحياة الأسرى وأوضاعهم الصحية".

 

وتابع، "لذا علينا جميعًا أن نركز الآن على مطلب إنساني يتمثل في إرسال وفد طبي دولي محايد لزيارة السجون والاطّلاع عن كثب على خطورة الأوضاع الصحية داخل السجون وحجم الاستهتار الإسرائيلي في زمن كورونا".

 

 


 

ترشيحاتنا