8 أسباب لوجود رائحة فم كريهة عند ارتداء "الكمامة"

8 أسباب لوجود رائحة فم كريهة عند ارتداء "الكمامة"
8 أسباب لوجود رائحة فم كريهة عند ارتداء "الكمامة"

أكدت أكاديمية طب الأسنان أن حوالي 80 مليون شخص يعاني من رائحة الفم الكريهة المزمنة، لكن قد لا يشعر الشخص بذلك.

ومع ارتداء الكمامة لفترات طويلة لتجنب الإصابة بفيروس كورونا المستجد، أصبح الكثير يلاحظ هذه الرائحة الكريهة الصادرة من الفم.

وقدم موقع سي أن أن العربية، ١٠ أسباب تؤدي للإصابة برائحة الفم الكريهة، والتي نعرضها في السطور التالية:

1- عدم تنظيف الأسنان بشكل صحيح، والأفضل أن يتم ذلك مرتين يوميا على الأقل بمعجون الفلوريد مع استخدام الخيط بانتظام.

2- تناول أطعمة تسبب رائحة كريهة للفم مثل الثوم أو البصل، ويمكن محاربة ذلك بتناول أطعمة تزيد من اللعاب الذي يقضي على البكتريا مثل التفاح والليمون والفواكه بشكل عام.

3- تناول الحلويات بكثرة والتي تتسبب في هذه الرائحة بسبب ما تحتويه من كمية كبيرة من السكر.

4- تناول القليل من الكربوهيدرات، الأمر الذي يدفع الجسم إلى حرق الدهون المخزنة لإنتاج الطاقة، والتي يقوم الجسم بإخراجها عن طريق البول والتنفس.

5- التنفس من الفم أو الشخير، يجعل الفم أكثر جفافا وبالتالي ينتج رائحة كريهة.

6- تناول بعض الأدوية التي يكون من آثارها الجانبية جفاف الفم.

7- انسداد الأنف أو وجود حساسية بالجيوب الأنفية تمنعك عن التنفس بشكل صحيح، والتنفس من الفم دوما.

8- التدخين وتناول المشروبات الكحولية سبب رئيسي في ظهور رائحة الفم الكريهة.

 


 

ترشيحاتنا