في زمن كورونا ..السعودية تُقر غرامات مالية على دخول المشاعر المقدسة بدون تصريح

الحجاج في مشعر عرفات - صورة أرشيفية
الحجاج في مشعر عرفات - صورة أرشيفية

يختلف حج هذا العام عن ما سبق ؛ نظراً لتفشي وباء كورونا المستجد «كوفيد - 19» لدول العالم أجمع، وذلك ما دفع المملكة العربية السعودية لاتخاذ تدابير وقائية صارمة لحماية الحجاج من الإصابة بالوباء التاجي.

وأعلنت المملكة العربية السعودية الأحد 12 يوليو، إصدار قرار بمعاقبة كل من يدخل المشاعر المقدسة «منى، والمزدلفة، عرفات» بدون تصريح.
وأعلن مصدر مسؤول بالداخلية السعودية الأحد 12 يوليو، في بيان نشرته الوزارة على صفحتها الرسمية على تويتر، أنه إلحاقاً للأمر الملكي القاضي بالموافقة على الأحكام والعقوبات الخاصة بمخالفي الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية المتخذة لمواجهة فيروس كورونا المستجد، ولضمان الالتزام بتطبيق الإجراءات الاحترازية والتدابير (البروتوكولات) الوقائية للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد المعتمدة لموسم حج هذا العام 1441هـ.

فقد تقرر معاقبة كل من يخالف تعليمات منع الدخول إلى المشاعر المقدسة «منى، مزدلفة، عرفات» بلا تصريح بدءً من تاريخ 28 / 11 / 1441هـ، وحتى نهاية اليوم الثاني عشر من ذي الحجة، بغرامة مالية قدرها (10,000) عشرة آلاف ريال، وفي حال تكرار المخالفة تضاعف العقوبة.

وأهاب المصدر بكافة المواطنين والمقيمين للالتزام بالتعليمات الخاصة بموسم حج هذا العام، مؤكداً في الوقت ذاته بأن رجال الأمن يباشرون مهامهم في جميع الطرق والممرات المؤدية إلى المشاعر المقدسة لمنع المخالفات، وضبط أي محاولة للدخول إلى المشاعر المقدسة خلال الفترة المحددة وتطبيق العقوبات بحق كافة المخالفين.
 

 


 

ترشيحاتنا