العثور على غرفة تعذيب استخدمتها عصابة في هولندا

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

قالت الشرطة الهولندية إنها اكتشفت غرفة تعذيب يستخدمها مجرمون لإجراء عمليات استجواب للضحايا داخل حاوية شحن مجهزة بمقعد لطب الأسنان يستخدم لربط السجناء وعازل للصوت لكتم صرخاتهم.

وأضافت الشرطة في بيان أنه جرى احتجاز ستة أشخاص للاشتباه في قيامهم بعمليات اختطاف واحتجاز رهائن.

وتم العثور على سبع حاويات شحن بمستودع في 22 يونيو الماضي في بلدة بالقرب من الحدود الجنوبية مع بلجيكا، واستخدمت العصابة ست حاويات منها كزنازين لسجن الضحايا.

وأضاف البيان "أطلق المشتبه بهم على الحاوية السابعة وصف غرفة المعالجة، وهو ما يعني بوضوح أنها كانت مجهزة لتعذيب الأشخاص".

وكانت الأصفاد مثبتة في أسقف وأرضية الزنازين وكان بالإمكان مشاهدتها عن بعد باستخدام تقنية تصوير بالفيديو.

وعثرت الشرطة على هذا الموقع أثناء التحقيقات في أمر رجل من لاهاي في الأربعينيات من عمره يشتبه في قيامه بتهريب المخدرات والتخطيط لعملية إعدام.

وأوضح البيان أن الشرطة تمكنت من قراءة رسائل نصية عبر تطبيق "إنكروشات" للرسائل المشفرة ما أتاح لها متابعة المحادثات بين المجرمين الذين تبادلوا الصور الملتقطة من على مقعد طب الأسنان.

 


 

ترشيحاتنا