مدبولي: الرئيس السيسى تبنى تطوير المناطق العشوائية غير الآمنة منذ توليه

الرئيس عبدالفتاح السيسى
الرئيس عبدالفتاح السيسى

أكد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، أن الرئيس عبدالفتاح السيسى، منذ تولى المسئولية، وضع ملف تطوير المناطق العشوائية غير الآمنة على أجندة أولوياته، وكان يؤكد دائما ضرورة نقل أهالينا سكان هذه المناطق إلى مجتمعات سكنية حضارية تتمتع بالخدمات المختلفة، وهذه هى أهم حقوق الإنسان التى نسعى لتوفيرها .. موضحا أن الرئيس كان وما زال يتابع الموقف التنفيذى لهذا المشروع، ويوجه بأن يكون التنفيذ بالسرعة والجودة المطلوبتين.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي ترأسه رئيس مجلس الوزراء، لمتابعة ملف تطوير المناطق العشوائية، حضره الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والمهندس خالد صديق، المدير التنفيذي لصندوق تطوير المناطق العشوائية.

وأكد رئيس الوزراء أن الدولة استثمرت مليارات الجنيهات لتحقيق هدف نبيل، يتمثل فى توفير "حياة كريمة"، لأهالينا سكان المناطق العشوائية، مشددا على ضرورة المتابعة الدءوبة لهذه المشروعات بعد تسكينها، بهدف الحفاظ عليها .

وأكد رئيس مجلس الوزراء أن الدولة حققت نجاحات فى هذا الملف لا ينكرها أحد، مشيرا إلى أن المكسب الحقيقى هو الحصول على ثقة المواطن، وطمأنينته بأن الحكومة ستزيل المنطقة غير الآمنة التى يسكن بها لتعوضه بوحدة سكنية لائقة، فى مجتمع سكنى يتمتع بالخدمات المختلفة، وهو ما حدث فى مختلف المحافظات، وبعد أن كانت الحكومات السابقة منذ سنوات يصعب عليها إقناع سكان هذه المناطق، أصبحوا الآن هم من يطلبون التطوير، لثقتهم فى نوايا الحكومة للتطوير.

وخلال الاجتماع، استعرض وزير الإسكان الموقف الحالي لمشــروع إعــادة تخطيـط منطقة مثلث ماسبيرو، موضحا في سياق ذلك موقف إخلاء الشاغلين والإزالات التي تمت خلال الفترة الماضية، والعقارات المتبقية بمحيط المنطقة.

كما استعرض الدكتور عاصم الجزار الموقف الحالي لرغبات شاغلي الوحدات المتبقية من حيث العودة إلى المنطقة، أو التعويض النقدي، أو الحصول على سكن بديل بمنطقة الأسمرات، وذلك فيما يخص الوحدات السكنية، وغير السكنية التي تشمل الورش، والمحلات، والمخازن وغيرها.

وتطرّق المدير التنفيذي لصندوق تطوير المناطق العشوائية إلى إنجازات الصندوق خلال السنوات الستة الماضية، مستعرضا بعض هذه الإنجازات والتي تتمثل في بناء وحدات سكنية للمناطق غير الآمنة يصل عددها لنحو 160 ألف وحدة.

وفيما يتعلق بمشروع أرض الانتاج الحربي بمدينة السلام – طريق بلبيس الصحراوي بعدد 134 عمارة، ويشمل 4171 وحدة سكنية، و475 وحدة إداري، و292 تجارية، فقد وصلت نسبة تنفيذه إلى 55%، ومن المخطط أن يتم تسليمه في ديسمبر 2020 .

وحول مشروع انشاء تجمع سكني بمشروع معا – حي السلام اول، تم الانتهاء من تنفيذ المرحلة الثانية بإنشاء 102 عمارة سكنية وأعمال المرافق وتنسيق الموقع العام للمرحلة الأولى والثانية، ويشمل المشروع 184 عمارة تضم 4416 وحدة سكنية.

كما نوه إلى مشروع أهالينا لإنشاء 34 عمارة سكنية تشمل 1400 وحدة سكنية، فقد وصلت نسبة التنفيذ إلى 90%، ومن المقرر افتتاح المشروع في سبتمبر 2020 ، كما أنه من المقرر الانتهاء من إنشاء 3 عمارات سكنية بشارع السودان بمحافظة الجيزة في ديسمبر 2020 ، حيث وصلت نسبة التنفيذ إلى 65% .

 


 

ترشيحاتنا