رئيس هيئة الرقابة المالية يكشف الفرص والتحديات الاقتصادية بعد انتهاء كورونا

رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية
رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية

أكد رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية، الدكتور محمد عمران ، أن مصر من  دول القارة الافريقية جذبا  للاستثمار الأجنبي، مشيرا الي انه الا ان تدفق الاستثمارات الأجنبية في الوقت الحالي تأثر  بظروف جائحة وباء فيروس كورونا المستجد .

واكد " عمران " ان الدول الاكثر جاهزية ستخوض السباق الاقتصادى بعد انتهاء الجائحة معربا عن تفاؤله في قدرة مصر علي تخطي تداعيات تلك الازمة  مشيرا الي ان  لافتًا الى ان تلك المهمة تتطلب تناغم في القرارات الاقتصادية بحيث تحقق التوازن المطلوب بين جميع الأهداف.

جاء ذلك خلال ، الندوة  الذى نظمتها الاكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى وحاضر فيها  الدكتور محمد عمران رئيس هيئة الرقابة المالية ، عبر تطبيق zoom   وذلك تحت عنوان "الشمول الإقتصادى ما بعد جائحة كورونا"-  حيث ادار الندوة  الدكتور علاء عبد البارى رئيس الاكاديمية العربية للدراسات العليا ، وذلك بحضور الدكتور اسماعيل عبد الغفار اسماعيل فرج رئيس الاكاديمية  ومجموعة من طلاب الدراسات العليا بالاكاديمية  .

واشار رئيس هيئة الرقابة المالية الي ان تأثيرات الكورونا علي الاقتصاد  تختلف من حيث الشكل والحجم  من دولة الي اخرى ومن كيان الي كيان ، وقال :حجم التأثر اختلف ما بين  كبير و متوسط و صغير  ،وهناك من حقق استفادة ولم يتأثر بتلك الجائحة ، مشيرا الى  أنه يحلم بانضمام مصر لنادي الـ 13 ، الذي يضم 13 دولة تحقق معدل نمو بنسبة لا تقل عن 7% لمدة 25 عام بشكل متواصل، بالإضافة الى حلم الانضمام لمنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية OECD ، حيث أن الانضمام  يتطلب  تسجيل معدلات نمو مستدامة، والحكومة المصرية تمتلك مجموعة اقتصادية متميزة.

و لفت رئيس الهيئة إلى أنه يمكن ان  تكون تلك الجائحة بداية في التحول للاقتصاد الرقمي وتنقيح  قواعد والبيانات ووسائل التواصل مع المواطنين وانشاء خريطة تفاعلية، ومن جانبه أكد الدكتور اسماعيل عبد الغفار اسماعيل فرج رئيس الاكاديمية ، على أن الندوة  تمثل  فرصة للتعارف بين والاستفادة من خبرات الدكتور محمد عمران  من أجل تشجيع الطلاب ًوالحاضرين على تبادل الأفكار والآراء على مناقشة الأفكار المطروحة في هذا السياق.

 


 

ترشيحاتنا