بحديقة حيوانات في سويسرا.. أنثى نمر تقتل حارستها أمام الزوار

صورة موضوعية
صورة موضوعية

قالت السلطات في سويسرا إن أنثى نمر هاجمت حارستها التي تبلغ من العمر 55 عاما بحديقة حيوانات زوريخ، السبت الماضي، مما أسفر عن مقتلها.

وأطلق زائرون مذعورون جرس الطوارئ بعد رؤية أنثى النمر وهي تهاجم الحارسة داخل حظيرتها بعد وقت قصير من الساعة الواحدة مساء بالتوقيت المحلي، مما دفع الموظفين إلى الهرولة لمساعدتها، وفقا لما جاء بسكاي نيوز.

وتمكن الموظفون من إبعاد أنثى النمر السيبيرية، التي تسمى إيرينا، عن زميلتهم، وإخراجها من الحظيرة بينما حاول المسعفون إنعاشها.

وقالت جوديث هويدل المتحدثة باسم شرطة زيوريخ إن المرأة توفيت في مكان الحادث، وللأسف وصلت كل المساعدات متأخرة للغاية، وعجز رجال الإنقاذ عن إنقاذ المرأة التي توفيت على الفور.

وذكرت هويدل أنه تم فتح تحقيق في الحادثة، بما في ذلك سبب وجود الحارسة في الحظيرة في نفس توقيت وجود النمرة.

وقال مدير حديقة الحيوان سيفيرين دريسين للصحفيين إن النمرة باغتت الحارسة، مضيفا أنه لم يتضح سبب تواجد "إيرينا" مع الضحية داخل الحظيرة في ذات الوقت.

وطبقا لموقع حديقة الحيوانات تضم الحظيرة اثنين من النمور السيبيرية، أنثى عمرها 5 سنوات تُدعى إيرينا، وذكر يبلغ من العمر 4 سنوات يدعى سايان.

وولدت إيرينا عام 2015 في حديقة حيوان مدينة أودنسه الدنماركية ونقلت إلى زيوريخ قبل عام، وفقا لمدير حديقة حيوان المدينة سفرين دريسن الذي قال إن أنثى النمر كانت تتصرف بشكل طبيعي.

وأضاف "قلوبنا مع ذوي الضحية"، موضحا أن الحارسة كانت عضوا منذ وقت طويل في طاقم حديقة الحيوان.

وأشار إلى أن الزائرين والزملاء الذين شاهدوا الهجوم تلقوا مساعدة نفسية للتغلب على الصدمة.

وكانت حديقة حيوان زيوريخ أعادت فتح أبوابها، الشهر الماضي، بعد إغلاقها بسبب تفشي وباء كورونا.

 


 

ترشيحاتنا