صور| العناق خلف جدار.. دار للمسنين في بلجيكا ينهي العزلة الاجتماعية على طريقته

صور من رويترز
صور من رويترز

 
عانى العالم بشكل كبير على مدار الأشهر الماضية بسبب انتشار فيروس كوفيد-19، المعروف باسم كورونا، إلا إن المعاناة لم تقتصر على سقوط عدد من الضحايا والإصابات، وإنما فرض نوع من العزلة والتباعد الاجتماعي التي استمرت على مدار أشهر في عدة دول حول العالم، لمحاولة السيطرة على انتشار الفيروس.


ومع طول فترة التباعد الاجتماعي، واتجاه بعض الدول للفتح الجزئي، ظهرت عدة حيل وطرق لكي يتمكن الأشخاص من رؤية ذويهم وأصدقائهم واصحابهم مرة أخرى.

 

من بين هذه الطرق، جدار بلاستيكي استخدمه دار لكبار السن في بلجيكا من أجل اتاحة الفرصة لكل من فيه من رؤية أصدقائهم وذويهم مرة أخرى دون أن يمثل ذلك خطرا على أي منهم في أن يصاب بالمرض سريع الانتشار وشديد الخطورة على كبار السن.

 


ونشرت وكالة رويترز عدد من الصور توضح المسنين وهم يستقبلون أصدقائهم ويقوموا بعناقهم من خلف الجدار البلاستيكي، الذي يوفر لهم نسبة من الحماية، ولا يمنعهم عن التعبير عن مشاعرهم تجاه من يحبون.
 

 

 

 

 


 

ترشيحاتنا