معهد أورام دمياط يعالج 90 حالة ألف مريض.. ويستقبل 500 حالة يوميا

معهد اورام دمياط
معهد اورام دمياط

يشهد معهد الأورام بدمياط إقبالا كبيرا، حيث أصبح المقصد الرئيسي للمرضى الأورام في 5 محافظات هي (دمياط – الدقهلية – بورسعيد – كفر الشيخ – شمال سيناء) بالإضافة إلى عدد من الحالات الفردية من العديد من المحافظات الأخرى لتوافر الخدمات والعلاج خاصة الكيماوي.

وعبر عدد من المرضى الذين يتوافدون على المعهد عن إشادتهم الكبيرة بدور الدولة في توفير العلاج اللازم لهم بالمجان لان تكلفته تفوق امكانيتهم كما اشادوا بالخدمات المقدمة والتسهيلات في الاجراءات واهتمام ادارة المعهد وحسن معاملتهم.

ونظرا لتزايد الاعداد يتم عمل انشاءات جديدة لتوفير اعداد اضافية من العيادات الخارجية والمعامل والصيدلية الاكلينيكية واقسام الكيماوي لليوم الواحد كما تم تشغيل  جهاز العلاج الاشعاعي وتحديث اجهزة اقسام الاشاعة والمعمل لاستيعاب تزايد الاعداد حيث بلغت عدد الملفات المفتوحة للمرضي بالمعهد  90 الف مريض، حيث يستقبل المعهد يوميا من 400 الي 500 حالة من بينهم من 20 إلى 30 حالة جديدة.

أكد الدكتور طارق هيكل مدير معهد الاورام بدمياط اننا نعمل دائما علي تطوير جميع اقسام المعهد لاستيعاب تزايد الاعداد المترددة علي المعهد لتلقي الخدمات الطبية المختلفة حيث تم توفير سرير عمليات جديدة ببلغ 550 الف جنيه جهاز اشعة جديد بتكلفة 600 الف جنيه وجها اشعة c arm جهاز اشعة متنقل ب مليون و 850 الف جنيه وجاري تطوير المصعد الخاص بالمعهد الذي لم يتم تطويره منذ 22 عام بتكلفة مليون و200 الف جنيه

 بالاضافة تشغيلالجهاز الاشعاعي بتكلفة 22.5 مليون جنيه بالسعر الدولاري القديم حاليا تصل تكلفة 100 مليون جنيه.

كما تم تطوير العديد من المرافق والبنية التحتية من الخزانات وجهد الكهرباء ويجري تشطيب المبني الجديد حيث تم تسليمه للانتاج الحربي للبدء في تشطيبه وان كل ماتم تنفيذه ويجري تنفيذه بالمعهد لمواكبة تزايد اعداد المرضي المترددين علي المعهد يوميا حيث يستقبل من 400 الي 500 مريض يوميا  سواء الكشف في العيادات الخارجية وعيادات الالم والعلاج الكيماوي والعلاج الاشعاعي من بينهم من 20 الي 30 حالة جديدة ليسجل المعهد سنويا من 3500 الي 4000 حالة جديدة سنويا كان سبقا 50 %

 منهم اورام حميدة.


أما في السنوات الاخيرة بدأت تتزايد نسبة الاصابة بالاروام الخبيثة بنسبة تجاوزت ال 80 % من الحالات الجديدة لتصل اجمالي الحالات المسجلة بملفات مفتوحة بالمعهد حتي الان 90 الف مريض.

وأضاف مدير المعهد ان هناك 3 قوائم عمليات اسبوعيا بالاضافة الي ان جهاز العلاج الاشعاعي يستقبل يوميا من 60 إلى 70 مريض سواء من المسجلين بالعهد واو المحولين من معاهد اخري بمحافظات مختلفة وكل مريض يحتاج لعدد جلسات معين تمتد 20 جلسة ولذك هناك ضغط غير عادي مما يستتب في تعطل الجهاز.

وأشار هيكل إلى أنه وفقا لمبادرة 100 مليون صحة التي اطلقها الرئيس السيسي الكشف المبكر علي السيدات تم توقيع الكشف علي 8000 سيدة تم تحويلهم من الوحدات الصحية وتبين اصابة 150 حالة منهم بوارم خبيثة في الثدي وتم اراجهم بالمعهد لتلقي كافة انواع العلاج الكيماوي او الاشعاي او تدخلات جراحية.

وأوضح مدير المعهد ان ادارة المعهد تتخذ كافة الاجراءات الاحترازية لمواجهة لمواجهة جائحة كورنا وحماية المرضي والاطقم الطبية حيثتم انشاء خيمة خارج المعهد لانظار الحالات لمنع التكدس في صالة الانتظار وايضا تم تركيب بوابة تعقيم اثناء الخول للمعهد وكذلك اتخاذ كافة الاجراءات الاحترازية داخل جميع اقسام المعهد.

وفي سياق متصل اكد الدكتور طارق هيكل انه تماشيا مع التطويرات وزيادة اعداد الحالات  وانخفاض اعاد القوة البشرية الطبية للمعهد يتم التعاقد مع عدد كبير من الاستشاريين في مختلف التخصصلت من المنصورة والقاهرة لسد عجو نقص الاطباء المقيمين بالمعهد حتي لا تتاثر الخدمة المقدمة للمريض.

 


 

ترشيحاتنا