في إطار الاحتفال بمرور عام على إطلاقها

وزيرة الصحة تعرب عن فخرها بالقائمين على العمل بمنظومة التأمين الصحي الشامل

وزيرة الصحة والسكان د.هالة زايد
وزيرة الصحة والسكان د.هالة زايد

أشادت وزيرة الصحة والسكان د.هالة زايد، بدور القائمين على العمل بمنظومة التأمين الصحي الشامل، معربة عن فخرها بالعمل في تلك المنظومة القائمة على التكافل الاجتماعي وحصول كافة المرضى على أفضل مستوى من الخدمة الطبية.

 

 جاء ذلك خلال الاحتفال الذي شهدته الدكتور هالة زايد وزيرة الصحة والسكان واللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد اليوم الثلاثاء 30 يونيو، بمستشفى النصر التخصصي للأطفال، وذلك بمناسبة مرور عام على إطلاق منظومة التأمين الصحي الشامل من المحافظة في شهر يوليو من العام الماضي.

 

وهنأت الوزيرة الشعب المصري بمناسبة ذكرى ثورة 30 يوليو والتي تزامنت مع ذكرى تدشين مشروع التأمين الصحي الشامل.

 

ناشدت الوزيرة العاملين بمنظومة التأمين الصحي الشامل بنقل تلك التجربة خلال تطبيق المنظومة في باقي محافظات مصر تباعًا من خلال التدريب والتعليم المستمر ونقل الروح التشجيعية في العمل قائلة "أنتم البداية و مسئوليتكم نقل التجربة لباقي المحافظات"، كما أكدت الوزيرة بدء تدشين منظومة التأمين الصحي الشامل في محافظة الأقصر ثم متابعة العمل بمحافظات الإسماعيلية وجنوب سيناء وأسوان و السويس تباعًا.

 

وجهت د. هالة زايد الشكر لكافة الأطقم الطبية علي ما يبذلونه من جهود لتقديم أفضل خدمة طبية للمرضى، قائلة لهم " أفتخر بكم وبكم سنستمر"، ودعتهم لبذل المزيد من الجهد واستمرار العمل لخدمة الوطن.

 

ومن جانبه أكد محافظ بورسعيد اللواء عادل الغضبان، أن المحافظة أصبحت صرح طبي كبير في الشرق الأوسط بفضل توجيهات القيادة السياسية وجهود وزيرة الصحة.

 

أعرب المحافظ عن فخره بمستوى الخدمة الطبية المقدمة بالمحافظة و التفاني في العمل، حيث يتم إجراء عمليات القلب المفتوح وتقديم رعاية طبية على أعلى مستوى من قبل الأطباء والتمريض، بالإضافة إلى الدور الكبير للعاملين في الأمن والنظافة.

 

ووجه مساعد الوزيرة لشئون الرقابة و المتابعة ورئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للتأمين الصحي د.أحمد السبكي، الشكر للدكتورة هالة زايد على ما بذلته من جهد ساهم في تأسيس نظام صحي قوي قائم علي المساواة والعدل، كما وجه الشكر للواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد على الجهد المستمر و الدعم المقدم لإنجاح المنظومة بالمحافظة، مشيرًا إلى نجاح تلك المنظومة وحصولها على إشادات دولية من منظمة الصحة العالمية ومؤسسات بحثية كبرى بدول العالم.

 

أكد السبكي استمرارية كفاءة النظام الصحي في مصر و دوره الكبير في الحفاظ على عجلة التنمية حيث سيتم بدء تدشين تلك المنظومة الناجحة في محافظة الأقصر، موجهًا الشكر والتقدير لكافة الأطقم الطبية و الإدارية على ما بذلوه من جهد عظيم في الفترة الماضية في مواجهة تحدي فيروس كورونا المستجد.

 


 

ترشيحاتنا