رومانيا تؤكد موقفها الثابت تجاه القضية الفلسطينية

علم رومانيا
علم رومانيا

أكد وزير الخارجية الروماني بوجدان اوريسكو موقف بلاده الثابت من القضية الفلسطينية والمنسجم مع الشرعية الدولية والقانون الدولي وضمن الموقف الأوروبي الموحد، الذي أعلن عنه مؤخرًا مسؤول السياسات والأمن في الاتحاد الأوروبي جوزيف بوريل.

وأشار اوريسكو، خلال اتصال هاتفي مع وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي، اليوم الثلاثاء 30 يونيو، إلى أهمية العودة للمفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي على أسس الشرعية الدولية، ورفضه لأية إجراءات أحادية الجانب، وضرورة احترام قوانين الشرعية الدولية.

وتمنى أن يلعب الاتحاد الأوروبي دورًا فاعلًا في إقناع الطرفين للعودة إلى طاولة المفاوضات، وجاهزية بلاده في تسهيل ذلك إذا ما طلب منها هذا الأمر وكما حدث في الماضي.

وتطرق إلى الموقف الروماني الرافض لنقل سفارة بلاده من تل أبيب الى القدس، مشيرًا إلى الموقف الصّلب الذي أبداه الرئيس الروماني حيال هذه القضية.

وأكد رغبته في تطوير العلاقات الثنائية بين رومانيا وفلسطين، خاصةً في أهمية عقد اللجنة الوزارية المشتركة وفي تفعيل الاتفاقيات الموقعة، ووجه دعوة للوزير المالكي لزيارة رومانيا عندما تسنح الفرصة لذلك.

وتطرق الوزيران إلى أوضاع بلادهما في مواجهة جائحة فيروس كورونا، وأهمية استمرار إجراءات الوقاية الصحية.

بدوره، شكر المالكي نظيره الروماني على موقفه في الاجتماع الوزاري الأوروبي الأخير مع وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو والحديث باسم الدول الأوروبية في رفض الضم والإجراءات أحادية الجانب، وضرورة الالتزام بالشرعية الدولية والقانون الدولي واحترامها من أجل التوصل إلى سلام في منطقة الشرق الأوسط.

كما شكره على دعم رومانيا للأونروا ماليا، واستمرارها في تقديم المنح الدراسية للطلبة الفلسطينيين للدراسة في الجامعات الرومانية.

 


 

ترشيحاتنا