«نقش الكحك والبسكويت».. وسيلة للقضاء على اكتئاب الأطفال في ظل كورونا

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

 

تعاني معظم الأمهات من توتر أطفالهن المستمر بسبب الحجر المنزلي وعدم الذهاب على النوادي والمنتزهات، وقضاء فترات طويلة من الملل والفراغ الذي ينتج عنه الصراخ والبكاء معظم الأوقات، وللقضاء على هذا الاكتئاب استغلى أطفالك في صنع الكحك والبسكويت.

 

أكد الدكتور جمال فرويز أستاذ الطب النفسي، أن معظم الأطفال يعانون من التوتر النفسي والملل بسبب الجلوس في المنزل لفترت طويلة بسبب انتشار فيروس كورونا، مشيرًا أنه لا يوجد أي وسيلة ترفيهية للخروج من هذه الحالة سوى استغلال المناسبات للترفيه عنهم.  

 

وأضاف أستاذ الطب النفسي في تصريحات خاصة لـ«بوابة أخبار اليوم» أن صنع كحك العيد والبيتي فور والبسكوت في المنزل يساعد الأطفال على الهروب من التوتر والضغط النفسي، لأن "تزينه ونقشه" يساهم في إضفاء البهجة على الأطفال من خلال البقاء في المنزل.

 

ونصح فرويز الأمهات بضرورة اصطحاب الأطفال إلى المطبخ أثناء عمل حلويات العيد للترفيه عنهم وإشغال وقت فراغهم وتجنب حالة الحزن اليأس، خاصة أن الموجة الحارة التي شهدتها البلاد في ظل كورونا آثرت على الناحية المزاجية لدى الكبار والصغار. 


ترشيحاتنا