٤ يونيو انطلاق فعاليات أول مؤتمر دولي متعدد التخصصات حول فيروس كورونا

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

 

تنظم جامعة حلوان تحت رعاية د. ماجد نجم رئيس الجامعة، د. منى فؤاد عطية نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث، فعاليات "المؤتمر الافتراضي الدولي حول فيروس كورونا المستجد - تحديات وممارسات متعددة التخصصات"، والذي يعقد بواسطة الفيديو كونفرانس (أون لاين) وينظمه مجمع الإبداع والبحث العلمي بالجامعة تحت إشراف د. رويدا عبد الحميد صادق مدير مجمع الإبداع والبحث العلمي، وذلك انطلاقاً من دور الجامعة لدعم العمل الجاد للتغلب على أى معوقات تفرضها الظروف الراهنة وتأكيدًا على المشاركة الفاعلة للتكاتف مع جهود الدولة وتنفيذًا لتعليمات القيادة السياسية الواعية في مواجهة الأزمة. 

ويناقش المؤتمر خلال انعقاده أون لاين مجموعة من الموضوعات حول التحديات المصاحبة لجائحة فيروس كورونا المستجد في القطاعات المختلفة، والاتجاهات البحثية الملحة لجائحة كورونا ذات العلاقة المباشرة بالمجالات الطبية والهندسية والفنية وذلك من خلال حضور قوي ومؤثر لمجموعة من المتخصصين البارزين من جامعة حلوان وخبراء من إيطاليا وألمانيا وأمريكا واستراليا من جهات بحثية وتطبيقية. 

وأوضح د. ماجد نجم رئيس الجامعة أن المؤتمر يأتي استمرارًا  لإسهامات جامعة حلوان تعليميًا وبحثيًا ومجتمعيًا على الصعيد المحلي والعالمي، بالتزامن مع مواجهة الأزمة العالمية المصاحبة لجائحة كورونا، حيث تحرص الجامعة على عقد هذا المؤتمر العلمي الدولي المتعدد التخصصات البحثية ذو الوجهة قومية في مجابهة وباء فيروس كورونا المستجد وآثاره.

وأشارت د. منى فؤاد عطية نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث أن المؤتمر يعقد في ظل انتشار وباء فيروس كورونا المستجد استجابة للحاجة الملحة للدراسات البحثية والتطبيقية الداعمة لمواجهة وباء كورونا وإثارة السلبية، وإيمانا من قطاع البحث العلمي بدوره في تقديم البحوث لمعالجة الآثار السلبية الناجمة عن الجائحة وما بعدها، وهو ما يؤكد على أهمية البحث العلمي في مواجهة الأزمات ويتناول أبعاد عديدة للجائحة عالميًا ومحليًا كما يغطى إسهامات جامعة حلوان بحثيًا وتطبيقيًا، ويفتح آفاق بحثية جديدة. 
  
وتؤكد د. رويدا صادق مدير مجمع الإبداع والبحث العلمي أن المجمع ينظم هذا المؤتمر الافتراضي في إطار دوره الأصيل في توجيه وتشكيل الوعي البحثي بما يكفل تنفيذ خطط البحوث بالجامعة في إطار الإستراتيجية العامة للبحث العلمي في مصر، ودعما لتوفير البحوث والحلول العابرة وتفعيلا لأهمية التواصل البحثي وبناء الشراكات مع المؤسسات العلمية والتطبيقية المختلفة محليًا وعالميًا لفتح آفاق بحثية جديدة من خلال جلسات المؤتمر التي تعقد عبر الإنترنت لبحث العديد من الاتجاهات والقضايا الملحة البحثية والمجتمعية ذات الصلة بوباء كورونا المستجد طبيًا، تقنيًا، فنيا. 

 هذا ويعقد "المؤتمر الافتراضي الدولي حول فيروس كورونا المستجد - تحديات وممارسات متعددة التخصصات "أون لاين  وذلك يوم الخميس الموافق 4 يونيو ٢٠٢٠ ويتم بث جلساته لايف على جميع وسائل التواصل الاجتماعي.
 


ترشيحاتنا