الشحات العزازي: غضب الله يصيب من يبرر الأخطاء  

الشيخ الشحات العزازي من علماء الأزهر الشريف
الشيخ الشحات العزازي من علماء الأزهر الشريف

 

كشف الشيخ الشحات العزازي، من علماء الأزهر الشريف، عن الفرق بين المسلم العاصي والمنافق.

وأضاف «العزازي» خلال لقائه مع الإعلامي حمدي رزق ببرنامج «نور النبي»، المذاع على قناة صدى البلد، أن المسلم العاصي يعرف أنه على خطأ وعندما يتم الاستفسار منه عن سر عدم انتظامه في الصلاة يطلب أن يهديه الله سبحانه وتعالى، بخلاف المنافق الذي يقوم بتبرير الأخطاء التي يقع بها.

وقال الشيخ الشحات العزازي إن الله سبحانه وتعالي يريد من الإنسان أن يكون صادقا مع نفسه وخلال لحظة الندم يكون الإنسان صادقا مع النفس في تلك الحالة.

وأضاف أن المسلم يجازى على عدم فعل المعصية وكأنه يفعل حنسات، قائلا إن هناك من الأشخاص من يكون مقبل على الوقوع في معصية ويجد من ينقذه منها عبر أخذه إلى طريق الخير.

وأشار الشيخ الشحات العزازي، من علماء الأزهر الشريف إلى أن معصية آدم كانت خطأ وأقر بها وتاب الله عليه ولكن معصية أبليس كانت جراء تكبره لذلك طرده الله سبحانه وتعالى من رحمته.

وأشار إلى أن هناك فرق بين إنسان أذنب وأخطأ واستغفر الله حتى يغفر لله وبين إنسان برر الخطأ لنفسه وجعل الخطا دينا فالله سبحانه وتعالى يغضب عليه حينها.

 

 


ترشيحاتنا