صدور العدد الثاني من النافذة الإعلامية لمكتبة الإسكندرية 

مكتبة الإسكندرية 
مكتبة الإسكندرية 

 

أصدرت مكتبة الإسكندرية العدد الثاني من مجلة النافذة الإعلامية التابعة لقطاع الإعلام والاتصال بالمكتبة والتي تركز على التعريف بمبادرات وفعاليات وأنشطة مكتبة الإسكندرية محليا ودوليا خلال الشهور الماضية.


وأكد الدكتور مصطفى الفقي؛ مدير مكتبة الإسكندرية، في مقدمة العدد، أن المكتبة تعتز بالإنجازات التي تمت في السنوات الأخيرة ؛حيث استقدمت عددًا من الكفاءات المصرية في كافة التخصصات، وحرصت على أن يكون تعاملها خارجيًا مع الجهات الأكثر رسوخًا في ميادين الثقافة الدولية والإقليمية والمحلية، لتحقق طفرة ملموسة في إصدارات المكتبة ومشروعات التنمية الثقافية.

وأشار الدكتور سامح فوزي رئيس التحرير إلى أن هذا العدد يوثق أنشطة ومبادرات مكتبة الإسكندرية في مجتمع ما قبل الإجراءات الاحترازية التي تشهدها المؤسسات الثقافية محليا ودوليا في مواجهة فيروس كورونا المستجد، مشيرا إلي أن العدد القادم سوف يتناول ما تقوم به مكتبة الإسكندرية من خدمات ثقافية وعلمية فنية في هذا الظرف الاستثنائي. 

جاءت النشرة في 48 صفحة، وشملت مجموعة من الملفات الرئيسية  من أهمها المشاركة المتميزة لمكتبة الإسكندرية في معرض القاهرة الدولي للكتاب 2020، والذي شهد إقبالاً كبيرًا على مطبوعات المكتبة.

واحتفت المكتبة في هذا العدد بالإنتاج الفكري للباحثين والباحثات بمكتبة الإسكندرية الذين قدموا إصدارات في مختلف المجالات العلمية، ومنها كتاب "إرث الحجر: سيرة الآثار المنقولة في عمارة القاهرة الإسلامية" للدكتورة رضوى زكي؛ وهو الكتاب الفائز بجائزة أفضل كتاب في مجال الفنون بمعرض القاهرة الدولي للكتاب.

وتسلط النافذة الإعلامية الضوء على أهم الفعاليات الثقافية والعلمية التي نظمتها مكتبة الإسكندرية، ومنها مؤتمر "مصر 2050: رؤًى لمستقبل مزدهر" الذي جاء بالتعاون مع كل من وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، والمنسق المقيم للأمم المتحدة في جمهورية مصر العربية.

وركزت النافذة الإعلامية على فعاليات المكتبة ومنها: الاحتفال باللغة العربية في يومها العالمي، وإحياء الذكرى ال500 لرحيل ليوناردو دافنشي، وندوة "دور الإمام محمد عبده في تجديد الفكر المصري"، وكذلك اللقاء الفكري بعنوان مسئولية الحديث في الشأن العام.

وتوثق النافذة الإعلامية عددًا من الشراكات التي قامت بها المكتبة  مع الجهات والمؤسسات المختلفة، ومنها بروتوكول التعاون الذي وقعه الدكتور مصطفى الفقي والدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة لتأهيل ودعم الشباب المصريين.

واستعرضت النافذة أهم الزيارات والوفود التي استقبلتها مكتبة الإسكندرية، ومنها زيارة السفير الأمريكي جوناثان كوهين، وسفير الفاتيكان بالقاهرة المطران نيقلاوس هنري، إلى جانب عدد كبير من الشخصيات الدبلوماسية والإعلامية ورموز ثقافية وإبداعية.

ولم تغفل النافذة الإعلامية رصد الفعاليات الثقافية والفنية التي رافقت إجازة منتصف العام، وكذلك  الخدمات التي تقدمها المكتبة للباحثين والأطفال وذوي الاحتياجات الخاصة، ومشروعاتها الرقمية، وتفاعلها مع الساحة الثقافية السكندرية، وأهم معارضها الفنية والثقافية، وأحدث إصداراتها.

وتقوم المكتبة بتوزيع "النافذة الإعلامية" علي المؤسسات الإعلامية والثقافية، ومختلف جهات الدولة والشخصيات العامة، وتتيح نسخة منها للجمهور علي صفحة إدارة الإعلام على موقع فيس بوك.
 


ترشيحاتنا