مصر تؤكد للأمم المتحدة أهمية الحفاظ على الأمن الغذائي بأفريقيا لمواجهة كورونا

 السفير محمد إدريس
السفير محمد إدريس

في إطار تحرك الدبلوماسية المصرية على المستوي الدولي لمواجهة تداعيات أزمة جائحة كورونا، قامت بعثة مصر لدي الأمم المتحدة في نيويورك بالاشتراك مع بعثات كندا وإيطاليا والبرازيل بتنظيم اجتماع رفيع المستوى عن طريق الاتصال المرئي عبر الإنترنت حول تحقيق الأمن الغذائي في أفريقيا في ظل تحديات جائحة كورونا، وذلك بمشاركة رئيس الجمعية العامة ونائبة سكرتير عام الأمم المتحدة وكبار المسئولين من كندا وإيطاليا والبرازيل ومنظمات الدولية الثلاثة المعنية بقضايا الغذاء (FAO، وIFAD وWFP).

 

شارك السفير محمد إدريس، مندوب مصر الدائم لدي الأمم المتحدة بنيويورك، في الاجتماع وأوضح أنه يهدف إلى إبراز تبعات أزمة كورونا الاقتصادية والاجتماعية وأثرها على تحقيق الأمن الغذائي على مستوي العالم خاصة في أفريقيا، واتخاذ خطوات سريعة فعّالة للحيلولة دون تفاقم معاناة القارة الأفريقية، حيث تواجه القارة تحديات جمّة في ظل الأزمة الراهنة مع توقف حركة التجارة والنقل والتأثر الشديد لسلاسل إمداد الغذاء العالمية، مما يستوجب العمل الدولي على دعم قطاع الزراعة في أفريقيا وتوفير الغذاء للفئات الأشد احتياجاً.

 

وأشار مندوب مصر الدائم إلى المبادرة المصرية المقدمة من خلال هيئة مكتب الاتحاد الأفريقي إلى مجموعة G20 لتخفيف عبء الدين على الدول الأفريقية في الظروف الراهنة بما يسمح بضخ الأموال اللازمة إلى قطاع الزارعة في أفريقيا لتعزيز قدرتها على مواجهة الأزمة، كما نوه بالإعلان الصادر عن اجتماع وزراء الزراعة الأفارقة مؤخراً الذي يتضمن خطوات عملية لمواجه الأزمة ومنها توفير شبكات حماية وتيسيرات ملائمة للمزارعين، وتجاوز معوقات حركة النقل والتجارة لتحقيق الأمن الغذائي في القارة.

 

حظي الاجتماع بمشاركة موسعة من بعثات الدول الأفريقية وسائر أعضاء الأمم المتحدة، وتم الاتفاق على البناء على نتائجه لدفع الجهد الدولي في هذا الصدد.

 


 

ترشيحاتنا