توزيع 850 وجبة وكمامات ضمن مبادرة «اطلب ما تتكسفش» بشرم الشيخ

تعقيم وتطهير المحلات بمدينة شرم الشيخ
تعقيم وتطهير المحلات بمدينة شرم الشيخ

تواصل مبادرة "اطلب ما تتكسفش" تقديم وجبات غذائية لبعض الأسر غير القادرين بمدينة شرم الشيخ مجانًا والتوصيل للمنازل فقط بالاتصال التليفوني، لحين انتهاء الأزمة الحالية.

وأطلق المبادرة، مجموعة من تجار السوق التجاري وتجار حي النور وبعض محلات المدينة، بالتعاون مع جمعية تنمية وتطوير السوق التجاري بمدينة شرم الشيخ، وبدأت المبادرة يوم الاثنين 23 مارس الماضي، وتم توزيع 210 وجبة، إلى أن وصلت اليوم الثلاثاء الموافق 14 أبريل إلى 850 وجبة.

وفي ذات السياق، نفذت جمعية تنمية وتطوير السوق التجاري بشرم الشيخ، عملية تعقيم وتطهير بعض الأماكن الحكومية والأمنية والشرطية ومنطقة السوق التجاري بالكحول المخفف، ضمن الإجراءات الاحترازية والوقائية لمكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد 19، وتوزيع كمامات على المحلات والمواطنين بالشارع مجانا.

وأكد الدكتور حاتم أبو صوير رئيس مجلس إدارة جمعية تنمية وتطوير السوق التجاري، أن تجار السوق التجاري وهم أعضاء الجمعية العمومية وتجار حي النور وبعض تجار شرم الشيخ وأهل الخير يساهمون في هذه الوجبات التي يجرى توزيعها على أهالينا غير القادرين، وأيضًا الأجانب المقيمين بالمدينة والسائحين، الذين رفضوا المغادرة من شرم الشيخ، وتتكون الوجبة الغذائية من أرز و"سمك - كفتة - كبده" وخبز، فضلا عن تقديم 3 ساندويتش "فول وطعمية وبطاطس" للأخوة المسيحيين نظرا لصيامهم، بالإضافة لعلبة فول جاهز تبرع من الكنيسة بشرم الشيخ مع برتقالة، و2 باكو بسكويت الممنوح للجمعية مع زجاجة مياه.

وأشار سامح شكر الله، أحد أعضاء الجمعية، أنه تم تخصيص عدد 2 تليفون لاستقبال الطلبات، مع تحديد عدد أفراد الأسرة والمنطقة ورقم التليفون، ويتم توصيل الوجبات لأهالينا إلى منازلهم بسيارات متبرعين من أهل شرم الشيخ لعدم إحراج المتعففين وأسرهم، وعدم التزاحم وحرصا على المواطنين كإجراء احترازي ووقائي، لمكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد.

 


 

ترشيحاتنا