رسالة مؤثرة لأول متعافٍ مصري من فيروس كورونا

وزير القوى العاملة محمد سعفان
وزير القوى العاملة محمد سعفان

 

تلقى وزير القوى العاملة محمد سعفان، تقريرا عاجلا من مكتب التمثيل العمالي التابع للوزارة بقنصلية مصر بمدينة ميلانو الإيطالية، يفيد بشفاء أول مصري أصيب بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) ويدعي أحمد ماهر الششتاوي سليمان مقيم ويعمل بالمدينة، وهو أصلا  من محافظة الدقهلية.

وقال هيثم سعد الدين المتحدث الرسمي والمستشار الإعلامي لوزارة القوي العاملة: إن ذلك يأتي في إطار متابعة وزير القوى العاملة على مدار الساعة يوميا لأحوال العمالة المصرية في الخارج، من خلال غرفة العمليات المنشأة بمكاتب التمثيل للرد على أي استفسارات، وتقديم الدعم والمساعدة لهم في أي وقت، خاصة في تلك الفترة الحرجة بعد انتشار فيروس "كورونا"، لحفظ حقوق العمالة المصرية بدولة العمل، والتي قد تتأثر من بعض الإجراءات التي تتخذها بعض الدول في هذا الخصوص.

 ومن جانبه قال الملحق العمالي المصري بميلانو مجدي حسنين، إن مشكلة "الششتاوي" في أثناء إصابة بالفيروس أنه  كان رهن الإقامة في منزله مع زوجته الحامل وأولاده في نفس المنزل، وهذا كان يشكل له مشكلة كبيرة للخوف من نقل "كورونا" للأسرة بالكامل، ولكن بعد شفائه تم التأكد من سلامة جميع أفرادها.

ووجه المصري المتعافي نصيحة للجميع  بالإيمان بالله أولا وأخيراً بأنه هو الشافي العافي، مشيراً إلى أنه كان يقوم يوميا بالغرغرة باستخدام  كوب ماء دافئ مع  4 نقاط من الخل ومعلقة ملح يوميا.

وكان وزير القوى العاملة عندما علم بإصابته في أول مارس الماضي يقوم يومياً بالاطمئنان عليه، حيث أنه تم إعادة الفحص عليه أكثر من 3 مرات وفي كل مرة كانت تظهر النتيجة ايجابية، وأنه لا يزال حاملا للفيروس، وأخر عينة ظهرت أنها سلبية وأنه غير حاملا للفيروس.

وفي نفس السياق أعلنت وزارة الصحة الإيطالية أمس الخميس أن الإصابات بفيروس كورونا المستجد، وصلت إلى 83 ألفا و49 إصابة، وحالات الشفاء 18 ألفا و278، وحالات الوفاة  13 ألفا و915.


ترشيحاتنا