حقيقة تقسيط وتأجيل تحصيل فواتير الكهرباء من المواطنين لمدة ثلاثة أشهر

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

 

نفى المركز الاعلامي لمجلس الوزراء ما تداولته صفحات التواصل الاجتماعي من أنباء بشأن تقسيط وتأجيل تحصيل فواتير الكهرباء من المواطنين لمدة ثلاثة أشهر بسبب انتشار فيروس كورونا.

وقام المركز بالتواصل مع وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، والتي نفت تلك الأنباء، مُؤكدةً أنها لم تصدر أي قرارات أو تصريحات بهذا الشأن، وأن كافة فواتير الكهرباء يتم تحصيلها في مواعيدها المقررة دون تأجيل.

وأوضحت الوزارة أنه قد تم إتاحة خدمة الاستعلام والدفع والتحصيل الإلكتروني لفواتير الكهرباء لمختلف أنواع العدادات، وذلك باستخدام كود السداد الإلكتروني المتواجد على إيصال فواتير الكهرباء من خلال طرق السداد المختلفة التي توفرها الوزارة، للتيسير على المواطنين بالتوازي مع خطة الدولة في اتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة للحد من انتشار فيروس كورونا، قائلة إن هذه الأنباء المغلوطة فهي تهدف لإثارة البلبلة لدى الرأي العام، ومحاولة متكررة لزرع الفتن، مهيبة بالمواطنين عدم التعاطي مع تلك المنشورات، واستقاء المعلومات من مصادرها الموثوقة.
 


ترشيحاتنا