شركة «تبغ» تنتج لقاح لفيروس كورونا في يونيو المقبل

فيروس كورونا
فيروس كورونا

 

قالت شركة (التبغ) البريطانية الأمريكية (بات) إنها توصلت إلى لقاح جديد يمكنه القضاء على فيروس كورونا وسيبدأ في الإنتاج شهر يونيو القادم، فيما يعد تطورا هاما في الصراع الدائر للقضاء على الفيروس القاتل.


وتجري عملية تطوير اللقاح الجديد - وفق صحيفة (اكسبريس) البريطانية - عن طريق شركة تابعة لشركة التبغ للتكنولوجيا الحيوية في ولاية كنتاكي الأمريكية والتي بدأت فعليا في عمليات الإختبار قبل الدخول في إختبارات قبل السريرية. إذا سارت الأمور وفق الخطط الموضوعة فإن الإنتاج الخاص لهذا اللقاح سيكون جاهزا في يونيو القادم.


ولدى الشركة التابعة للتكنولوجيا الحيوية سجل حافل في تطوير العلاجات للفيروسات القاتلة بما فيها فيروس "إيبولا" خلال فترة إنتشار هذا المرض في إفريقيا في 2014.


واستخدم هذا العلاج والمعروف ب "إم بي-003" في حماية 100 من الحيوانات عندما تم إعطائهم العلاج بعد ساعة واحدة من التعرض لمسببات مرض إيبولا.


وجرت حماية ثلثي الحيوانات الذين تعرضوا للمرض بعد حصولهم على العلاج بنحو 48 ساعة من إصابتهم.


وكانت شركة التبغ على ثقة من أنها ستقوم بتصنيع اللقاح بأعداد تصل إلى من 1 إلى 3 مليون لقاح خلال الأسبوع بمجرد حصولها على الضوء الأخضر من الوكالات الحكومية المختصة.


وقال المتحدث بإسم الشركة:"إذا مر الإختبار بنجاح فإن الشركة تأمل في أنه مع الوكلاء الحقيقيون وبدعم من الوكالات الحكومية سنقوم بإنتاج بين 1 و 3 مليون لقاح في الأسبوع بدأ من يونيو القادم."


ترشيحاتنا