«800 ألف مصاب» بفيروس كورونا حول العالم

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

 

واصل فيروس كورونا المستجد اجتياحه للعالم، واستمر في تفشيه بوتيرةٍ متسارعةٍ، مع تخطيه، اليوم الثلاثاء 31 مارس، حاجز الثماني مائة ألف حالة إصابة حول العالم.

وبلغت حالات الإصابة بفيروس كورونا، اليوم الثلاثاء، 800 ألفٍ و23 حالة إصابة، وذلك مع تسجيل 15 ألفًا و308 حالات إصابة جديدة إلى غاية كتابة هذه السطور.

ومن بين المصابين، الذين كسر عددهم حاجز الثماني مائة، بلغت حالات الوفاة بسبب المرض الفيروس حول العالم 38 ألفًا و748 حالة وفاة.

وأكبر عدد من الإصابات يوجد في الولايات المتحدة، التي سجلت إلى غاية الآن 164 ألفًا و359 حالة إصابة بالفيروس التاجي، تليها إيطاليا، التي سجلت إلى غاية الآن 101 ألف و739 حالة إصابة. وكلاهما كسر حاجز المائة ألف.

أما أكبر عدد من الوفيات بالفيروس التاجي مسجل باسم إيطاليا، التي وصلت حالات الوفاة بسبب مرض "كوفيد-19" حتى الآن إلى 11 ألفًا و591 حالة وفاة، تليها إسبانيا التي سجلت إلى غاية الآن 8 آلاف و189 حالة وفاة بالمرض الفيروسي، مع الإعلان عن تسجيل 473 حالة وفاة جديدة، اليوم الثلاثاء.

وفيما يتعلق بحالات الشفاء من المرض، تعافى ما يقرب من 170 ألفًا حول العالم من فيروس كورونا [169995 تحديدًا]، بنسبةٍ بلغت نحو 21.25% من إجمالي الإصابات في العالم.

وفي المقابل، لا يزال 591 ألف و280 حالة يتلقون العلاج في مستشفيات العزل حول العالم، وهم يحذوهم الأمل في التعافي من المرض المستجد، من بينهم 30 ألفًا و592 في حالة حرجة.


ترشيحاتنا