تطهير وتعقيم وتوعية ضد فيروس كورونا في الإسماعيلية

تطهير وتعقيم وتوعية ضد فيروس كورونا
تطهير وتعقيم وتوعية ضد فيروس كورونا

 

في خطوة غير مسبوقة وتجربة يحتذى بها نفذ أبناء قرية أبوشحاتة التابعة لمركز ومدينة الإسماعيلية، صباح اليوم، مبادرة شارك فيها مجموعة من الشباب الواعي استهدفت تعقيم المنازل والشوارع والمحلات في توقيت واحد بالإضافة إلى حملة توعية لمواطني القرية عن فيروس كورونا والإجراءات الاحترازية لمواجهته ومطالبة الأهالي بالبقاء في منازلهم وعدم الخروج إلا في الضرورة القصوى.


أكد حسين سليمان احد الشباب المشاركين أن المبادرة استهدفت تطهير وتعقيم القرية بالكامل في توقيت واحد باستخدام ثلاثة مواتير رش وبمعاونة أبناء كل منطقة.


وقال المهندس أحمد سعد حرصنا على توعية أهالي القرية بالإجراءات الاحترازية والابتعاد عن التجمعات وكيفية التعقيم عند دخول المنزل والخروج منه والتنبيه وبشدة عن التواجد في البيت.


وأضاف موسى الطمني انه تم تقسيم القرية وتوابعها إلى 5مناطق هي الشارع الجديد والجزارية والمعاملية والشحايتة وحي الطائف وعزبة الخير والبركة وتم التطهير والتعقيم وحملات التوعية في وقت واحد.


وأشار محمد فكري إلى أن الفكرة تبناها شباب القرية بهدف مساعدة الدولة والجهات التنفيذية والتفكير خارج الصندوق بالجهود الذاتية في مبادرة نسعى من خلالها لتقديم صورة مشرقه وتقديم نموذج يحتذى به ونتمنى أن تقوم باقي القرى والمراكز في ربوع مصر بأعمال التعقيم والتطهير للحفاظ على أنفسهم وأسرهم حتى نعبر هذه المرحلة الصعبة.


ترشيحاتنا