الإفتاء توضح حقيقة حديث تحريم النار على المهنئ بشهر رجب

صورة موضوعية
صورة موضوعية

علقت دار الإفتاء المصرية، على منشور فيه «من يبارك الأحباب بهذا الشهر الفضيل يحرم عليه النار» على أنه حديث للنبي صلى الله عليه وسلم.
وأكدت الإفتاء أن رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآله وَسَلَّمَ لم يقل ذلك، إلا أنه لا مانع شرعًا من التهنئة بمناسبة حلول شهر رجب من غير نسبة هذا الكلام إلى حضرة سيدنا النبي صلى الله عليه وآله وَسَلَّمَ.
وأضافت أنه صلى الله عليه وآله وَسَلَّمَ إِذَا دَخَلَ رَجَبٌ، كان يقول: «اللَّهُمَّ بَارِكْ لَنَا فِي رَجَبٍ وَشَعْبَانَ، وَبَلِّغْنَا رَمَضَانَ».
 

 



 
 
 

 

ترشيحاتنا