إسلام عوض: الحفاظ على الذوق العام مسئولية الدولة المصرية

الكاتب والمحلل السياسي إسلام عوض
الكاتب والمحلل السياسي إسلام عوض

قال الكاتب والمحلل السياسي إسلام عوض أن الحفاظ على الذوق العام مسئولية واضحة وصريحة منوطة بالدولة المصرية في ظل ما يتعرض له المصريون من إسفاف ومحاولات للعبث بأفكار المواطنين بكافة فئاتهم العمرية.

وأشار في هذا الصدد إلى ضرورة تصدي التشريعات والقوانين المصرية لأي محاولة لإفساد الذوق العام، مؤكدا أن قيام الدولة بدعم الفن الراقي والمساهمة في إنتاج أعمال فنية سواء درامية أو سينمائية مثل التي كانت تنتج من خلال قطاع الإنتاج بالتليفزيون المصري «ماسبيرو» أو الأعمال الغنائية مثل التي كانت تقوم بإنتاجها شركة صوت القاهرة للصوتيات والمرئيات وكانت تقدم محتوى راقي ومنافس يضع أمام المواطن المنتج الجيد القادر على طرد المنتج الردئ خاصة في الموسيقى والغناء . 

وأضاف خلال لقائه في برنامج صباح النور المذاع على قناة «ctv» الفضائية، أن ما قامت به الدولة المصرية بقيادة الرئيس عبد الفتاح السياسي مع أبنائها العائدين من المنطقة المنكوبة بفيروس كورونا هو امتداد طبيعي لتطور العلاقة بين الدولة والمواطن على قاعدة تكريس مبدأ " الأولى بالرعاية والحماية " في ظل بناء الإنسان المصري والحفاظ عليه باعتباره الهدف الأول للدولة الوطنية الحديثة التي يؤسس لها الرئيس السيسي.

 ودعا «عوض» إلى إبراز ما تقوم به الدولة من جهود للحفاظ على أبنائها وعدم التقليل من الإنجازات التي باتت شاخصة للعيان في كل موقع ومكان من خلال إعلام واع يتمتع بالمكاشفة والشفافية والمهنية فكيف نطلق على منتجع سياحي طبي مجهز بكافة وسائل الحياة الكريمة للمواطن وأيضا الرفاهية للأطفال وتشرف علية وزيرة الصحة ويحظى باهتمام ومتابعة رئيس الجمهورية شخصيا، لفظ معسكر مطروح كما ورد بالخبر الصادر عن موقع اليوم السابع منبها أننا يجب أن نتناول الحدث بقدر ما يستحق ولا نقزم مما تقدمه الدولة لمواطنيها . 
  
وعلى صعيد آخر أشاد «عوض» بنجاح الدولة المصرية في إختراق أسواق السلاح وإنتاج عناصر تحظى بقبول كبير في كثير من الأسواق سواء المدرعات أو غيرها من المنتجات.

وأوضح أن اختيار الرئيس السيسي لشخصية قادرة على الإنجاز وتمتلك الخبرات مثل اللواء الدكتور محمد سعيد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربي هو رسالة هامة بأن مصر الصاعدة تمتلك الكفاءات والقدرات التي تجعلها على قدر المنافسة القوية مع دول عريقة في مجال الإنتاج الحربي وأن اختيار القيادة السياسية للعصار لتلك المهمة كان للثقة فى ما يتمتع به من خبرات اكتسبها خلال تدرجه بالقوات المسلحة المصرية.

وحيا «عوض» القيادة السياسية على هذا الإنجاز في مجال لم يكن من السهل التصدي له فما بالك بالمنافسة ، مشيرا في هذا الصدد إلى أن المنتجات المصرية من المدرعة طراز " st100 " و «st500»  باتت تحظى بقبول كبير في سوق السلاح بعد أن اجتازت الاختبارات التي أجرتها السعودية والإمارات.
 

 

 

 

 


 
 
 

 

ترشيحاتنا