«الديهي»: تدمير سفينة أسلحة وذخائر تركية بميناء طرابلس فضيحة لـ «أردوغان»

نشأت الديهي
نشأت الديهي

قال الإعلامي نشأت الديهي، إن اليوم كان هناك مناورة خاطفة بين القوات البحرية المصرية والفرنسية في البحر المتوسط بالأسلحة البحرية المصرية الأكثر تقدمًا، وهذه المناورة لها دلالة في مكانها وتوقيتها، وتعكس إصرار مصري مع الدول الراعية للأمن القومي الإقليمي، للتصدي لما تقوم به تركيا من مناوشات داخل الأراضي الليبية.

 

وأكد «الديهي»، مقدم برنامج «بالورقة والقلم»، المذاع عبر فضائية «TeN»، اليوم الثلاثاء، أن الجيش المصري يحتل المرتبة التاسعة عالميًا من حيث القوة والكفاءة والتدريب، والبحرية المصرية جزء من القوات المسلحة المصرية.

 

وأوضح «الديهي»، أنه منذ ساعات تم كشف باخرة تركيا كانت محملة بالأسلحة والذخائر خرجت من المياه الإقليمية التركية متجهة لميناء طرابلس الغربي لتسليمها للميليشيات المسلحة، واستطاعت القوات المسلحة الليبية تطبيق تنفيذ تعليمات القيادة والتعامل العسكري معها بتدميرها قبالة ميناء طرابلس، معقبًا: «فضيحة لأردوغان على الهواء مباشرة، حوض البحر المتوسط مش خراب وله أصحاب»، مؤكدًا أن تركيا دولة غازية ومعتدية، وما حدث أكد للعالم أجمع أن الأراضي الليبية كانت مستباحة للأسلحة التركية.
 

 

 

 


 
 
 

 

ترشيحاتنا