الخارجية الروسية: موسكو وأنقرة لا تزالان ملتزمتين بخفض التوتر في سوريا

علما البلدين
علما البلدين

قالت وزارة الخارجية الروسية إن روسيا وتركيا أكدتا، اليوم الثلاثاء 18 فبراير، التزامهما بالاتفاقات الحالية المتعلقة بإدلب في سوريا والرامية لخفض التوتر في المنطقة.

ولم يتطرق بيانٌ صادرٌ عن الوزارة بعد اجتماع في موسكو إلى طلب تركي بانسحاب القوات الحكومية السورية من المنطقة، لكنه قال إنه لا يمكن تحقيق الأمن في إدلب على المدى البعيد إلا من خلال سيادة سوريا واستقلال أراضيها.

 

 

 


 
 
 

 

ترشيحاتنا