أول تعليق لـ«السكة الحديد» عن إنقاذ أب لابنته من دهس قطار بالإسماعيلية

 واقعة إنقاذ أب لطفله من دهس قطار بالإسماعيلية
واقعة إنقاذ أب لطفله من دهس قطار بالإسماعيلية

أكد المهندس أشرف العجوز، رئيس الإدارة المركزية لمنطقة شرق الدلتا بهيئة السكة الحديد، أن واقعة إنقاذ أب لطفلة من الموت تحت عجلات القطار بمحطة الإسماعيلية التي تحولت إلى حديث مواقع التواصل الاجتماعي، حدثت أمس الأحد.

وقال العجوز لـ"بوابة أخبار اليوم"، إن الطفلة سقطت على قضبان السكة الحديد قبل مرور قطار بضاعة، وقبل قدوم القطار قفز والدها إلى القضبان واحتضنها لإبعادها عن سكة القطار وإنقاذها بمعجزة آلهية من الموت.

وأشار رئيس الإدارة المركزية لمنطقة شرق الدلتا بهيئة السكة الحديد، إلى أن القطار الذي مر بالمحطة وقت الواقعة "قطار بضاعة" وليس قطار ركاب، وله خلو سكة كما هو المتعارف، إلا أن يبدو أن الطفلة سقطت دون قصد، لكنها نجت من الموت بمعجزة.

وأوضح أن هيئة السكك الحديدية شكلت لجنة لبحث الواقعة، وسيتم الانتقال غدا إلى محطة الإسماعيلية لتفريغ كاميرات المراقبة الخاصة بالواقعة، لافتا إلى أنهم لم يتوصلوا حتى الآن للطفلة ووالدها، وستسفر الساعات المقبلة عن تفاصيل الواقعة وإعلانها كاملة.

كان أب قد عرض حياته للخطر من أجل حماية ابنته من الدهس تحت عجلات إحدى القطارات، عقب سقوطها على قضبان السكك الحديدية قبل ثوانٍ من مرور القطار.

ونشر رواد مواقع التواصل الاجتماعي، فيديو الأب وهو يحتضن ابنته أسفل جسده في المسافة الفاصلة بين حافة رصيف محطة القطار وعجلات القطار، وسط صياح الموجودين قائلين: «استر يا رب»، ومطالبتهم الأب بعدم الحركة والبقاء في وضعيتهما، وبالفعل مر القطار دون حدوث خدش لهما.

 


---

 
 
 

 

ترشيحاتنا