وزير الأوقاف: المرء يتوقف عن التقدم حال توقفه عن التعلم

المرء يتوقف عن التقدم حال توقفه عن التعلم
المرء يتوقف عن التقدم حال توقفه عن التعلم

قال الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف: إننا نحتاج إلى مفكرين لبناء شخصية علمية، متابعا" لا أعترف بأي عالم إلا إذا كان متمكنا من علم النحو والبلاغة".

 

وأضاف خلال إطلاق فعاليات مشروع ال100 عالم، ظهر الأحد ٢٦ يناير، بمسجد بالنور بالعباسية، موجها حديثه للأئمة، أنه لا يجب التوقف عن التدريب والتعلم، فالمرء يتوقف عن التقدم حال توقفه عن التعلم، فالطبيب إذا توقف عن متابعة أحدث التجارب العلمية سيتأخر، وكذلك الدعوة والداعية.

 

وذكر: "التقدم يحسب بالدقيقة والثانية حتي لا يسبقنا الزمان، فهناك فرق بين العلماء والحكائين، في الوقت الذي تسعى فيه الوزارة إلى بناء علماء ذوي شخصية علمية قوية، وليس وعاظ يبكون الناس بلا تفكير".

 

وتابع: "كلما كانت حاجة المجتمع أشد يكون ثواب تعلم هذا العلم الذي يحتاجه المجتمع أعظم، وخروج البعض قديما عن العلوم الدنيوية للشرعية كان مخطط لتدمير الأمة، وقد دعي البعض لذلك قديما".

 

وأضاف أيضًا: "لا أعترف بعالم ما لم يكن متمكنا من أدوات العلم الأساسية وهما علمي النحو والبلاغة، وعليكم الاهتمام بهما، فالعاجز عن اللغة سيكون أعجز ما يكون عن فهم نصوص الدينية وسيكون مجرد ناقل عن العلماء".

 


 
 
 

 

ترشيحاتنا