البابا فرنسيس يلتقي الرئيس العراقي

جانب من الحدث
جانب من الحدث

استقبل قداسة البابا فرنسيس بابا الفاتيكان اليوم السبت في القصر الرسولي بالفاتيكان رئيس جمهورية العراق برهام صالح الذي التقى لاحقًا أمين سر دولة حاضرة الفاتيكان الكاردينال بييترو بارولين وأمين سر الدولة للعلاقات مع الدول المطران بول ريتشارد غالاغير.

وجاء في بيان نشرته دار الصحافة التابعة للكرسي الرسولي أنه تمت الإشارة خلال المحادثات الودية إلى العلاقات الثنائية الجيدة كما تمّ التوقف عند التحديات الحالية التي يواجهها العراق وعند أهميّة تعزيز الاستقرار وعملية إعادة البناء من خلال تشجيع الحوار والبحث عن حلول ملائمة لصالح السكان وفي احترام السيادة الوطنية.

وأضاف البيان الصادر عن دار الصحافة التابعة للكرسي الرسولي أنه تم التوقف أيضًا خلال المحادثات عند أهمية الحفاظ على الحضور التاريخي للمسيحيين في البلاد إذ يشكلون جزءًا لا يتجزّأ منه وعند الإسهام الكبير الذي يقدمونه في إعادة بناء النسيج الاجتماعي مع تسليط الضوء على ضرورة ضمان سلامتهم ومكان لهم في مستقبل العراق.

كما تمت الإشارة إلى النزاعات العديدة والأزمات الإنسانية الخطيرة التي تتعرّض لها المنطقة مع تسليط الضوء على أهمية الجهود التي تتم مع دعم الجماعة الدولية من أجل استعادة الثقة والتعايش السلمي.

 


 
 
 

 

ترشيحاتنا