خاص| 280 مليار جنيه انخفاضًا في تكلفة الدين الداخلي

 البنك المركزي المصري
البنك المركزي المصري

كشفت مصادر مصرفية، في البنك المركزي المصري، عن انخفاض تكلفة اقتراض وزارة المالية عن طريق أذون الخزانة إلى مستوى أفضل من قبل تحرير سعر الصرف، مشيرًا إلى أنها تراجعت بنسبة تقارب نحو 7% سنويًا.

وأشارت إلى أن الـ 7% انخفاضًا في معدل الدين الداخلي، الذي يبلغ نحو 4 تريليونات يعني تراجع تكلفة الدين  بنحو 280 مليار جنيه سنويًا.

وأكدت المصادر في تصريحات خاصة لـ «بوابة أخبار اليوم»، أن صافي تكلفة الدين الداخلي، سجلت خلال الـ 3 أشهر الماضية معدل 11.2٪؜ سنويًا، بالمقارنة بـ 18% في عام 2017.

وأوضحت أن هذا يعد نجاح كبير في إدارة ملف السياسة النقدية، وانعكس ذلك إيجابيًا على تراجع معدلات الدين الداخلي.
 

 


 
 
 

 

ترشيحاتنا