نشأت الديهي: «أردوغان» خطف ليبيا كرهينة لتحقيق أطماعه في المتوسط

الإعلامي نشأت الديهي
الإعلامي نشأت الديهي

قال الإعلامي نشأت الديهي، إن من يدعموا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أغبياء، مشددًا على أن الأقلام والأصوات الإعلامية أصبحت مأجورة.

وأكد الديهي، مقدم برنامج «بالورقة والقلم»، المذاع عبر فضائية «TeN»، اليوم الأحد، أن الإعلامي جمال ريان، مذيع فضائية «الجزيرة» وصف «أردوغان» بزعيم الأمة الإسلامية، قائلًا: «الزعامة لا تعطي، إنما تؤخذ فعلا وليس قولا، وهذا الزعيم إذا قال فعل، وجهوا معي التحية إلى زعيم الأمة الإسلامية رجب طيب اردوغان، هذا هو زعيم الأمة الإسلامية فعلا، في زمن عز فيه الزعماء»، معقبًا: «جمال ريان رجل خاين وساقط وابن الخطيئة، وهو عبد ذليل يتفاخر بفحولة سيده، ووالده كان سمسار شراء أراضي من الفلسطينيين وبيعها للإسرائيليين».

وشدد، على أن «أردوغان» بلطجي المنطقة، ويتحدث عن التوغل أكثر داخل سوريا ويهدد بالبقاء في ليبيا حتى الإقرار بحقوقه في المتوسط، مشددًا على أن «أردوغان» يحاول خطف ليبيا كرهينة للضغط بها على بعض الدول وتحقيق أطماعه في المتوسط، مؤكدًا أن ليبيا أصبحت ملاذ آمن للإخوان والميليشيات الإرهابية والمتطرفين.

 


---

 
 
 

 

ترشيحاتنا