فؤاد السنيورة: حزب الله مطالب بالاعتراف بأخطائه واحترام إرادة الشعب اللبناني

فؤاد السنيورة
فؤاد السنيورة

طالب فؤاد السنيورة، رئيس وزراء لبنان الأسبق، من حزب الله الاعتراف بأخطائه واحترام إرادة الشعب اللبناني، موضحا أن هناك أيادي سياسة خفيفة تعبث فيما يجرى في لبنان وهي ليست بعيدة عن الأدوات التي يعتمدها حزب الله.


وأضاف السنيورة، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى، ببرنامج«على مسئوليتي»، المذاع على قناة «صدى البلد» أن الحراك اللبناني والانتفاضة في الداخل مستمرة منذ 90 يوما، موضحا أن كل ما حدث خلال تلك الفترة هي الاستقالة التي تقدم بها سعد الحريري من رئاسة الحكومة اللبنانية.



وكشف فؤاد السنيورة، رئيس وزراء لبنان الأسبق أن الحراك الشعبي طالب بتأليف حكومة من الاختصاصيين المستقلين عن الأحزاب خاصة انه على مدار السنوات الستة الماضية في لبنان تم إدارة الدولة بأدء سيئ.



وأضاف رئيس وزراء لبنان الأسبق أن العنف الذي شهدته العاصمة اللبنانية أمر يجب أن تتم علاجه، موضحا أن هناك عناصر حاولت الدخول إلى الحراك السلمي في لبنان وتحويله إلى مواجهة عصابات، موضحا أن الشعب اللبناني هو الذي يدفع ثمن الصراعات في البلاد خاصة أن لبنان يمر بظروف صعبة بسبب الظروف الاقتصادية.



وقال فؤاد السنيورة، رئيس وزراء لبنان الأسبق، لابد من تشكيل الحكومة سريعا من أجل القيام بالإصلاحات الاقتصادية، مع ضرورة أن يتم إجراء معالجات سياسية من أجل هدوء الأوضاع في لبنان مع إجراء اصلاح للسياسة الخارجية للبنان كونها تعد جزء من الوطن العربي.

 


---

 
 
 

 

ترشيحاتنا