مسئول الإدارة بمخيم الهول: الداعشيات يقمن بعمل الحسبة.. وهم أكثر تشددًا من الرجال

الإعلامي نشأت الديهي
الإعلامي نشأت الديهي

أجرى الإعلامي نشأت الديهي مقدم برنامج "بالورقة والقلم"، والمذاع عبر فضائية "ten"، اليوم السبت، جولة بمخيم الهول في ريف الحسكة، والتقى مسئولة الإدارة المدنية بالمخيم.


تقول همرين الحسن، مسئولة الإدارة المدنية: «إن المخيم به 68 ألف و400 شخص، من سوريين وعراقيين وأجانب، يصل عدد العراقيين لـ 30 ألف و400 شخص، وأكثر من 27 ألف شخص سوري، وأكثر من 10 آلاف أجنبي من جنسيات مختلفة من 48 دولة أكثرهم من روسيا وتركيا، ونسبة الأطفال 35%، ونسبة النساء 45%، ونسبة الرجال 20%».


وتابعت، أنهم يتعاملوا مع الأطفال الموجودين بالمخيم معاملة إنسانية، وهناك 15 مدرسة بالمخيم للأطفال السوريين والعراقيين، بينما الأطفال الأجانب يتم عمل ترفيه لهم فقط لاختلاف لغاتهم، منوهة إلى أن بعض النساء تقوم بأعمال شغب، وهناك حالات قتل كثيرة داخل المخيم من نساء تنظيم داعش المتشددات، حيث أنهم أخطر من الرجال ويقمن بقتل زميلاتهن، وهناك 16 حالة قتل لمن يختلف معهم في الفكر أو الطائفة، ويقمن بحرق الخيم وقتل الأطفال، منوهة بأن العراقيات والأجانب أكثر تشددًا من السوريات.


وأكدت، أن الداعشيات داخل المخيم يقمن بالحسبة ويرفعن علم داعش داخل المخيم، ويؤكدن أنهن حتى لو خرجن من المخيم لن يتراجعن عن فكرهن المتشدد.

 


---

 
 
 

 

ترشيحاتنا