صور| تفاصيل جديدة في واقعة طعن «أم أحمد» وسط الشارع بعرب العليقات

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

عقد رئيس مدينة الخانكة، جلسة صلح بين عائلتي أبو طلبة والصباغ، وتم التراضي بين العائلتين، عقب قيام شاب من العائلة الأولى بقتل ربة منزل وسط الشارع في عرب العليقات.

وجاء ذلك بحضور النائب محمد مدينة عضو مجلس النواب وطلال ربيع نائب رئيس مركز ومدينة الخانكة وعاطف النمكي عضو مجلس النواب السابق والعمدة سمير موسى.

كانت قد استيقظ سكان عرب العليقات بأبو زعبل بمحافظة القليوبية، على جريمة بشعة، عندما أقدم عامل في العقد الثالث من عمره، بطعن ربة منزل في رقبتها بسكين حتى لفظت أنفاسها الأخيرة وسقطت جثة هامدة.

البداية، عندما تلقى اللواء طارق عجيز مدير أمن القليوبية، إخطارا من قسم الخانكة، يفيد بتلقيه معلومات بمصرع ربة منزل تدعي «أم أحمد»، إثر تلقيها طعنة نافذة أودت بحياتها، بعرب العليقات بمنطقة أبو زعبل، وعلى الفور، تم القبض على المتهم، والذي لم يحاول الهروب وقتل المجني عليها وظل بجوار جثتها حتى تأتي المباحث.

تم ضبطه وتحرير محضر بالواقعة، وتولت النيابة التحقيقات والتي صرحت بدفن الجثة عقب انتهاء تقرير الطبي والصفة التشريحية الخاصة بها، وحبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات، فيما قال شهود عيان، وجيران المجني عليها، أن السبب في قتلها بسبب وجود خلافات بين العائلتين، نتيجة لجلسة عرفية تسببت في خسائر للجاني، مما دفعه للانتقام منها.
 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا