عايرها بسنها الكبير فهددته بالسجن.. أزمات «الشرنوبي» مع سارة الطباخ

محمد الشرنوبي
محمد الشرنوبي

ترددت شائعات كثيرة خلال الساعات الماضية تزعم بخطوبة الشرنوبي لراندا رياض، وهي مدير أعمال أنغام وأثارت هذه الأخبار جدل كبير، حيث تأتي هذه الخطوبة رغم مرور شهور قليلة على فسخ خطوبته من مديرة أعماله السابقة سارة الطباخ ورغم استمرار خلافاته معها بسبب عقد الاحتكار المبرم بينهما.

أزمة «الشرنوبي» مع سارة الطباخ لا تقتصر فقط على إخلاله بالعقد المبرم بينهما، والذي ينص على إدارة أعماله وعدم تمكنه من المشاركة بأي عمل فني دون موافقتها ولكن هناك خلافات شخصية بينهما، وذلك بعدما قرر «الشرنوبي» فسخ خطوبتهما من خلال منشور عبر حسابه على «الفيسبوك» أكد من خلاله أنها تكبره بأكثر من عشرة أعوام كما كشف عن رفض والده لارتباطه بها بالإضافة إلى تأكيده بأنها تحاول تدميره فنيًا بعدما فسخ الخطوبة مستغلة هذا العقد الذي يجبره على دفع شرط جزائي يصل إلى 600 ألف دولار في حال الإخلال بأي بند.

سارة الطباخ اتهمت «الشرنوبي» باستغلالها بعدما أنفقت ملايين من أجل عمل دعاية خاصة له وإنتاج ألبوم غنائي كما أجبرته على الاعتذار عن فيلم شريط 6 موضحة أن تعاقده على أي عمل فني دون موافقتها يعرضه للسجن والمسائلة القانونية.

سارة الطباخ تقدمت أيضا بشكوى لنقابة المهن الموسيقية وحصلت على قرار بإيقافه عن الغناء حتى تنتهي أزمته معها.
 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا