أمن الشرقية يكثف جهوده لضبط صاحب شركة وزوجته نصبوا على المواطنين

مديرية أمن الشرقية
مديرية أمن الشرقية

تكثف الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الشرقية من جهودها لضبط صاحب شركة وزوجته وشقيقها، بعد قيام بالاستيلاء على مبالغ مالية، من شركات تخصصت في تجارة الأجهزة الكهربائية، وأجهزة التكييف وصلت إلى ٥ ملايين جنيه.

تعود أحداث الواقعة عندما تلقت مباحث الأموال العامة بالشرقية عدة بلاغات من مواطنين تتهم عماد عبد الفتاح جاد، وزوجته نيفين عبد العزيز جاد، وشقيقه محمد الفتاح جاد، بالنصب والاستيلاء على مبالغ قدرت بـ٥ ملايين جنيه، ثم أغلقوا مقر الشركة الكائنة بمدينة بلبيس تحت اسم شركة «نور» لتجارة الأجهزة الكهربائية وأجهزة التكييف.

وأفادت التحقيقات التي تباشرها نيابة الشرقية أنهم تمكنوا من الحصول على قرض بقيمة ٣٠٠ ألف جنيه، من بنك مصر، بالإضافة إلي الاستيلاء على أجهزة تكييف من شركة «القدس» المملوكة للمهندس عبد العزيز أحمد حمزة.

وأكد مصدر أمني أن المتهم الأول وشقيقه هاربين من تنفيذ أحكام قضائية وهاربين من ضبط وإحضار من النيابة العامة، في تورط بقضايا نصب واستيلاء على أموال المواطنين وتحرير ايصالات أمانة، على اسم شركة وهمية استغلوا اسمها في الإيقاع بضحاياهم والنصب عليهم.

وحملت تحقيقات القضية رقم 50627 لسنة 2019 ، قيام المتهمين بتحرير عقود توظيف مع العديد من العملاء وايهامهم بالحصول على أرباح شهرية تصل إلى ٣٠ % بما يخالف الواقع، وفروا هاربين.

وأكد العديد من العملاء الذي تم الاستيلاء على أموالهم، أنهم تقدموا بالعديد من البلاغات، لمركز شرطة بلبيس، ومباحث الأموال العامة بمديرية أمن الشرقية، دون رد من المسئولين حتى الآن، مناشدين اللواء عاطف مهران، مدير أمن الشرقية بالتدخل للقبض على المتهمين، وعودة أموالهم.
 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا