فيديو| بعد استخدامها في الانتحار.. «الزراعة»: رقابة صارمة على تداول «الحبة السامة»

حبة القمح
حبة القمح

علق الدكتور عباس الشناوي، مدير قطاع الخدمات بوزارة الزراعة، على استخدام حبة القمح في الانتحار، قائلًا إن حبة القمح عبارة عن مبيد حشري في صورة صلبة، لافتًا إلى أن الحبة تستخدم لحفظ التقاوي وحفظ الحبوب التي يتم تخزينها.

وأضاف "الشناوي"، خلال مداخلة تليفونية مع الإعلامي محمد الباز، ببرنامجه "90 دقيقة"، المذاع على فضائية "المحور" مساء اليوم الثلاثاء، أن الحبوب تقاوم الحشرات، وتقضي على الحشرات الموجودة في الحاصلات والتقاوي المخزنة، وتكون آمنة تمامًا؛ لأنها تتحول إلى مادة سائلة غير مضرة على الإطلاق.

وأوضح أن الحبة السامة ليست علاجًا، وأن البعض يستخدم هذه الحبة للتخلص من حياته، لافتًا إلى أنها مبيد سام، والإنسان يستخدمها للقضاء على حياته مثلما يستخدم أي شيء آخر.

وأشار إلى أنه أصبح هناك رقابة صارمة على استخدام وتداول هذه الحبة، ولا يتم صرفها إلا من المنافذ الرئيسية، وبدأوا في وضع تشريع لها بأنها لا يتم استخدامها إلا لحالات معينة.
 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا