اليوم.. سماع الشهود في محاكمة 35 متهما بأحداث «جزيرة الوراق»

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

تنظر محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمجمع محاكم طرة، اليوم الثلاثاء 10 ديسمبر، ثالث جلسات محاكمة 35 متهما فى اتهامهم بالتجمهر والتعدي على قوات الشرطة وإصابة 33 ضابطا وفردا، بأحداث جزيرة الوراق، ومن المقرر لهذه الجلسة سماع الشهود.

تعقد الجلسة برئاسة المستشار محمد السعيد الشربينى وعضوية المستشارين وجدى عبد المنعم، ود. على عمارة بأمانة سر محمد الجمل وأحمد مصطفى.

وفي الجلسة الماضية نادت المحكمة على شاهد الإثبات شعبان إبراهيم عطا الله، 61 سنة، وأكد في شهادته أنه كان يشغل منصب رئيس الإدارة المركزية للشؤون القانونية بهيئة الأوقاف سابقاً، وكان يشغل منصبه وقت واقعة التعدي على الجهات المسئولة عن إزالة التعديات على أملاك الدولة في جزيرة الوراق في يوليو من 2017.

وأشار الشاهد إلى أن هيئة الأوقاف المصرية تملك 9 فدادين و19 قيراط و2 أسهم في جزيرة الوراق، فضلاً عن فدانين ونصف تم بيعهم لأحد المواطنين، وأن الأرض مؤجرة لصغار المستأجرين، وشدد على أن العلاقة بين الطرفين علاقة إيجابية لمدة عام واحد، وفقاً للقانون 96 لسنة 92 الذي حدد العلاقة بين المالك و المستأجر.

ووجهت النيابة العامة للمتهمين تهم التعدي على الممتلكات العامة والخاصة، واستعراض القوة، ومنع موظفين عموميين من ممارسة أعمالهم، واستعراض القوة وقطع الطرق.

وجاء فى التحقيقات أنه أثناء تنفيذ الحملة المكبرة لإزالة المخالفات والتعديات على أملاك جزيرة الوراق، بناء على القرارات الصادرة من وزارات الزراعة والري والأوقاف، بالاشتراك مع الأجهزة التنفيذية بالمحافظة، أثناء نزول القوات إلى أرض الجزيرة، تجمع عدد من الأهالي في عدة أماكن ومنعوا القوات من تنفيذ القرارات وقذفوا القوات بالطوب والحجارة وإطلاق أعيرة نارية وخرطوش على القوات، ما تسبب في إصابة 33 ضابطا وفرد شرطة تم نقلهم لمستشفى الشرطة.

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا