الاتحاد الأوروبي يبحث خيارات الرد على اتفاقية «السراج وتركيا»

الاتحاد الأوروبي
الاتحاد الأوروبي

أجرى وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي، اليوم الاثنين، مشاورات حول كيفية الرد على اتفاق "مثير للجدل " بين تركيا وحكومة فايز السراج في (طرابلس ) الليبية، في خطوة قد تسمح لتركيا بأن تصل إلى منطقة اقتصادية متنازع عليها عبر البحر المتوسط.

وقال جوزيف بوريل، مسؤول السياسة الخارجية الجديد بالاتحاد الأوروبي، وفقا لقناة "سكاي نيوز" عربية، في تصريح قبيل الاجتماع، إن الوزراء سيدرسون "مذكرة تفاهم" متفق عليها بين تركيا وحكومة السراج، تم نشرها فقط في الآونة الأخيرة.

ومن جهته وصف وزير الخارجية النمساوي ألكساندر شالينبرج الأمر بأنه مثير للدهشة، متسائلا بقوله " كيف قسموا البحر المتوسط فيما بينهم، في إشارة إلى حكومة السراج و(أنقرة) داعيا إلى ضرورة بحث كيفية التعامل مع هذه التطورات.

وفي سياق متصل، أكد وزير الخارجية الهولندي ستيف بلوك، أن بلاده دائما مؤيد قوي لحكم القانون الدولي، مشدد على الوقوف بجانب اليونان، ودعم القانون الدولي.

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا