زيمبابوي تبني محطات لإنتاج الطاقة الشمسية بدعم إماراتي

رئيس زيمبابوي ايمرسون منانجاوا
رئيس زيمبابوي ايمرسون منانجاوا

أكد رئيس زيمبابوي «ايمرسون منانجاوا» أن بلاده ستستعين بدولة الإمارات العربية المتحدة في بناء محطات للطاقة الشمسية بقدرة تصل إلى 2000 ميجاوات.


وقال رئيس زيمبابوي، في تصريحات صحفية اليوم: "وفقا لخططنا، فإننا سنقول وداعا لمشكلات العجز في الكهرباء خلال عام ونصف العام".


وبحسب السلطات في زيمبابوي، فإن وفدا إماراتيا سيصل مطلع العام القادم إلى زيمبابوي للإعداد للمرحلة الأولى للمشروع والتي ستشمل بناء خلايا شمسية بقدرة 1000 ميجاوات.


وأشارت حكومة زيمبابوي إلى أن بناء هذه المحطات الشمسية ودخولها حيز العمل سيسمح لها بتخزين الكهرباء المولدة من سد "كاريبا" المائي لاستخدامها خلال فترات الليل أو في فترات غياب الشمس عن السطوع.


جدير بالذكر أن زيمبابوي تواجه حاليا عجزا في إنتاج الكهرباء يقدر بنحو 1000 ميجاوات في مقابل طلب على الطاقة يبلغ 2100 ميجاوات؛ الأمر الذي يؤدي إلى حدوث انقطاعات في التيار الكهربائي لمدد تصل إلى 18 ساعة في اليوم مما يؤثر سلبيا على قطاع التعدين وبالتالي على النمو الاقتصادي للبلاد.
 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا