طه عبد العليم: إعادة طباعة كتب المجددين وتدريسها في الأزهر والمدارس ضرورة

صورة من المؤتمر
صورة من المؤتمر

قال الدكتور طه عبد العليم رئيس الهيئة العامة للاستعلامات الأسبق، إنه لابد من الإجابة عن سؤال هام حول ماهية القيم الدينية الأساسية من المنظور الإصلاحي.

وأضاف خلال مداخلة بجلسة الحوار الوطني التحضيرية الأخيرة لمؤتمر الشأن العام، أن هناك اقتراحات عملية ليس فقط لوزارة الأوقاف وإنما تحتاج تعاون المتخصصين في تحليل الخطاب الديني ورجال علم الاجتماع، وغيرهم من المتخصصين.

وأشار إلى أنه يحب عمل برامج عملية، قائلا إن التيار الإصلاحي والتجديدي بدأ من الشيخ حسن العطار ثم الشيخ المنياوي ثم كل رواد الإصلاح مرورا بالشيخ محمد عبده والشيخ محمد المراغي والشيخ الصعيدي وهو أحد المجددين الأصلاء، فكتاباتهم وفتاويهم لابد وأن تجمع في كتاب وتدرس في الأزهر ومدارس التعليم العام ويعاد طبعها.

وأكد أنه لابد من عمل دراسات وورش عمل للأخوة في وزارة الأوقاف والأزهر الشريف حول القيم الدينية، لافتا إلى أنه أيضا ظاهرة اللا تدين التي بدأت تسود في العالم ليس فقط من المسلمين ولكن أيضا المسيحين، تحتاج إلى تفسير وحلول، متسائلا: «فلماذا الآن ولماذا انتشرت بهذا الشكل؟».

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا