الهيئة التنسيقية للمحافظات العراقية تدعو الأجهزة الأمنية لحماية المتظاهرين

صورة من الاشتباكات بالعراق
صورة من الاشتباكات بالعراق

 دعت الحكومات المحلية لمحافظات الوسط والجنوب العراق، الأجهزة الأمنية إلى حماية المتظاهرين المتواجدين في ساحات التظاهر ومنع أي احتكاك أو تعرض لهم وكذلك إعادة هيبة الدولة ومنع المخربين وقاطعي الطرق من الإخلال بالنظام العام، كما دعت العشائر العراقية الأصيلة إلى المشاركة الفاعلة في المطالبة بسلمية التظاهر ومنع المخربين من إثارة الفتن.

وقالت الهيئة التنسيقية العليا للمحافظات "الحكومة المحلية لمحافظة الوسط والجنوب"، في بيان أوردته قناة "السومرية نيوز" الإخبارية، اليوم الجمعة، "إننا اليوم كحكومات محلية وبعد اتساع حركة التظاهرات المطالبة بالإصلاح وتوفير الخدمات وفرص عمل لأبناء محافظاتنا ينبغي علينا السعي الجاد لتنفيذها ، لذلك ندعو جميع الدوائر الحكومية الخدمية والإدارية فضلاً عن المدارس والجامعات للدوام وإعادة انتظام الأمور ابتداء من الأحد القادم الموافق 8 ديسمبر".

وأضافت "إننا نثمن الجهد الكبير الذي قامت وتقوم به الأجهزة الأمنية في حماية المتظاهرين السلميين والتي ساهمت بحفظ الممتلكات العامة والخاصة".

وشددت على أهمية قيام "مجلس الوزراء ومجلس النواب بالإسراع بتنفيذ مطالب أبناء المحافظات والتي قدمت بشكل رسمي للجهات المختصة"، ومطالبة مجلس النواب بـ"ضرورة تضمين موازنة 2020 فقرة تدوير مبالغ المشروعات المدرجة ضمن خطة 2019 والتي لم يتم إحالتها بسبب الأوضاع التي عاشتها المحافظات".

وأكدت الهيئة، في ختام بيانها، أن "الحكومات المحلية هي حكومات خدمية ينبغي إبعادها عن أي صراع سياسي فذلك يؤثر بشكل مباشر على الخدمة التي تقدم للمواطنين".

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا