أخر الأخبار

خواطر

تصريحات الرئيس بشأن الصناعة إحيـاء للنهـوض بنشـاط واعـد(١)

جلال دويدار
جلال دويدار

بصراحته المعهودة فى احاديثه عما تحتاجه متطلبات تنمية التقدم والنهوض.. أشار الرئيس السيسى إلى أن الصناعة هى القطاع الوحيد فى مصر الذى لم يأخذ حقه من اهتمام ورعاية الدولة. قال إن الحكومة لم تتعمد هذا الموقف ولكن انشغالها بمشروعات التنمية الأخرى وفى مقدمتها البنية الأساسية كان سبب ذلك.
ما أعلنه الرئيس جاء مواكبا لانعقاد مؤتمر أخبار اليوم الاقتصادى السادس. ما تصدى ويتصدى له. هذا المؤتمر كان نتاج فكر ياسر رزق رئيس مجلس إدارة أخبار اليوم والوحيد الذى يعقد فى مصر ويتعرض لقضايا التنمية وعلى رأسها قضية الصناعة. ما قاله الرئيس كان موضوعا رئيسيا مطروحا أمام مؤتمر أخبار اليوم دوما بما فى ذلك دورته الأخيرة. إنه كان محل اهتمام بالغ من المشاركين الممارسين والمتطلعين للاستثمار فى هذا القطاع.
لا جدال أن تصريحات الرئيس واهتمامه بتنمية الصناعة عظمت من الآمال فى أن يؤدى هذا التوجه إلى طفرة قوية وحقيقية لصالح  الانطلاقة الصناعية المأمولة. على ضوء هذا الاهتمام الرئاسى. من المتوقع أن يتحقق ما هو مطلوب من تجاوب من جانب أجهزة الدولة المعنية للعمل الجاد على إنهاء المشاكل التى تعوق تقدمنا الصناعى.
حول هذا الشأن فقد أقدمت الدولة على تبنى إقامة مشروعات الصناعات الصغيرة. هذه الصناعات تعد من الركائز الأساسية للنهوض الصناعى.
من ناحية اخرى فإنه واتصالا بقضية الصناعة فلا أحد يمكن أن ينكر الأهمية التى تمثلها بالنسبة للتنمية المستدامة وبالتالى لتحقيق النهوض والتقدم. إن رعايتها وتوفير كل متطلباتها لابد وأن تحظى بالاهتمام من جانب كل أطراف منظومتها على مستوى الدولة. يأتى ذلك فى إطار أن هذا النشاط أصبح على رأس اهتمامات القيادة السياسية.
أخيرا أقول أن المطلوب وصولا إلى هذا الهدف وفى ضوء هذا التطور الايجابى فى النظرة إلى هذه القضية. أن يضطلع كل من له صلة بالدور المنوط به.