البهاق ليس أولهم.. أسباب أخرى لتصبغات الجلد

صورة موضوعية
صورة موضوعية

تتساءل الكثير من السيدات عن أسباب حدوث تصبغات أو تغير في لون البشرة، وهل ذلك له علاقة بمرض البهاق أم لا.

تقول أخصائية الأمراض الجلدية والتجميل دكتورة نهى حلمي إن التصبغات الجلدية هي عبارة عن بقع أو ظهور منطقة لونها أغمق من لون الجلد المحيط بها.

وتحدث عندما ينتج الميلانين – الصبغة المسئول عن لون الجلد ودرجته - كمية زائدة عن الطبيعي في بعض المناطق، وهناك عدة أنواع لتصبغات الجلد، وأهمها

1- التصبغات التي تلي الالتهاب مثل: الأكزيما، الصدفية، التهاب الجلد التماسي.

2- التصبغات الناتجة عن أشعة الشمس، وتعتبر أكثر أنواع التصبغات الجلدية شيوعاً، وفي الغالب تبدأ بالظهور خلال فترة العشرينات أو خلال مرحلة المراهقة.

وتظهر على هيئة بقع بنية أو غامقة على أجزاء الجسم الأكثر تعرضاً للشمس،  مثل الرقبة والصدر واليدين وتسمى "نمش".

3- الكلف، وتتحول فيه مساحات من الجلد إلى اللون البني أو تصبح داكنة قليلاً، وعادة ما يظهر الكلف على جانبي الوجه أو أعلى الأنف أو الجبهة.

وسبب الكلف غالباً التغييرات الهرمونية أثناء الحمل أو نتيجة تناول حبوب منع  الحمل أو إصابة الجسم بخلل في الهرمونات مثل التقدم في العمر.

 

كما يوجد أسباب أخرى لتصبغات الجسم وتتمثل في ندوب وأثار حب الشباب، التعرض لأشعة الشمس بإفراط ودون حماية، التدخين، الإفراط في السكريات والأطعمة الغنية بالمواد الحافظة، إزالة الشعر الزائد بالشمع، الإصابة بمشاكل وأمراض سواء جلدية أو مناعية.

 


 
 
 

 

ترشيحاتنا