وزيرة الصحة توجه بتطوير سكن الأطباء بـ«أبورديس المركزي»

 وزيرة الصحة والسكان
وزيرة الصحة والسكان

تفقدت وزيرة الصحة والسكان د.هالة زايد، صباح اليوم الثلاثاء 19 نوفمبر، أعمال التطوير الجارية بمستشفى أبو رديس المركزي؛ لمتابعة استعدادات تطبيق التأمين الصحي الشامل الجديد، بمحافظة جنوب سيناء.

رافق الوزيرة في زيارتها للمستشفى مساعد وزير الصحة للمستشفيات والهيئات والجهات التابعة د.أحمد محيي القاصد، ومساعد وزير الصحة لشئون الرقابة والمتابعة والمدير التنفيذي لمشروع التأمين الصحي الشامل الجديد د.أحمد السبكي.

وأوضح مستشار وزير الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، د.خالد مجاهد، أن الوزيرة وجهت بسرعة الانتهاء من أعمال التطوير ورفع كفاءة المستشفى طبقاً للمواعيد المحددة، لافتاً إلى أنها شددت على مراعاة معايير أكواد البناء الخاصة بالتأمين الصحي الجديد، ومعايير هيئة الاعتماد والرقابة الصحية، وذلك بحضور عضو مجلس إدارة الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية إحدى هيئات التأمين الصحي الشامل الجديد د.خالد عمران؛ للتأكد من التزام الشركات المنفذة بالرسومات الهندسية المعتمدة طبقا لأكواد البناء الخاصة بالتأمين الصحي الشامل ومعايير الجودة الصادرة عن الهيئة، وذلك في خطوة استباقية لتأهيل المنشآت الصحية للحصول على درجة التسجيل والاعتماد.

وقال مجاهد، إن وزيرة الصحة والسكان أكدت على الاستغلال الأمثل لإمكانيات المستشفى، وزيادة أعداد الأطقم الطبية من الأخصائيين والاستشاريين، وزيادة ماكينات الغسيل الكلوي لخدمة مرضى الفشل الكلوي، حيث تشمل المستشفى 46 سريراً، وغرفتي عمليات، و3 ماكينات غسيل كلوي، و4 أسرة للعناية المركزة، و5 حضانات للأطفال، ومعملاً، وقسم أشعة، وبنك دم تخزيني، و8 عيادات خارجية، بها أغلب التخصصات الطبية.

وتابع مجاهد أن الوزيرة وجهت بتطوير سكن الأطباء بالمستشفى وتجهيزه وتأثيثه بأفضل التجهيزات، فضلاً عن تفعيل شبكة "الواي فاي" بسكن الأطباء، مضيفا أن الوزيرة حرصت على تفقد أقسام المستشفى، وغرف المرضى، واستمعت للمرضى ووجهت بتوفير أفضل خدمة طبية لهم.


يذكر أن التسجيل في منظومة التأمين الصحي الشامل بدأ منذ الأول من شهر أكتوبر الماضي في محافظة جنوب سيناء ضمن محافظات المرحلة الأولى والتي تشمل الإسماعيلية، والسويس، والأقصر، وأسوان.
 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا