فيديو| القومي للمرأة: قانون الأسرة حياة أو موت لأمهات مصر

 مايا مرسي
مايا مرسي

قالت مايا مرسي، رئيس المجلس القومي للمرأة، إن المرأة هي الحلقة الأضعف في قانون الأحوال الشخصية. 


وتابعت مرسي، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى، ببرنامج «على مسئوليتي»، المذاع على قناة «صدى البلد»، أن المجلس القومي يحترم جميع الآراء المقدمة من جانب السيدات موضحا أن اي مكتسب حصلت عليه المرأة المصرية من قبل لن يتم التراجع فيه.

وأضافت مايا مرسي، رئيس المجلس القومي للمرأة أن مطالب السيدات أهمية قصوى للمجلس وأنه  يتم متابعة كافة المطالب مع كافة أجهزة الدولة والوزارات المعنية.

وأكدت مايا مرسي أن قانون الأسرة بمثابة حياة أو موت بالنسبة لأمهات مصر والمصلحة الأولى للطفل ضمن الأولوليات وحقوق السيدات يجب أن يتم الأخذ بها بعين الاعتبار، خاصة أن السيدة هي الحلقة الأضعف في قانون الأحوال الشخصية.

وأشارت رئيس المجلس القومي للمرأة إلى أننا نعيش في عصر ذهبي للمرأة وملف المرأة تم الاستشهاد به أثناء مناقشة ملف حقوق الإنسان.

وكشفت مايا مرسي أن الأزهر الشريف قدم قانون للأحوال الشخصية بجانب المجلس القومي للمرأة أيضا ومجلس النواب قام بتقديم اقتراحات أيضا ومن يقوم بالتشريع وزارة العدل المصرية ومجلس النواب.

 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا