بينهم عز والخياط.. حقيقة خضوع النجوم الرجال لعمليات تجميل

أحمد عز
أحمد عز

اعتادت النجمات على مواجهة شائعات الخضوع لعمليات تجميل، ولكن الغريب خلال الفترة الماضية مواجهة النجوم الرجال لمثل هذه النوعية من الشائعات، حيث فوجئ الفنان حمدي المرغني مؤخرًا بتعليقات على صورة نشرها من خلال حسابه على موقع إنستجرام عن حقيقة خضوعه لعملية تجميل في وجهه إلا أنه تجاهل الرد عليها.

 

حمدي المرغني ليس أول فنان يواجه هذه الشائعة، فقد سبقه عدد من الفنانين أبرزهم أحمد عز، حيث أشيعت أخبار منذ عامين تزعم خضوعه لحقن البوتكس لإخفاء تجاعيد وجهه مع تقدمه في السن إلا أنه نفى كل ما تردد حول هذا الأمر ووصف هذه الأخبار بالسخيفة.

 

في الوقت الذي نفى به عز خضوعه لعملية تجميل، اعترف باسل الخياط بإجرائه عملية لتجميل الفك السفلي والحصول على وجه يجعله يظهر بشكل وسيم وقد اعترف بهذا الامر خلال إستضافته بأحد البرامج التلفزيونية.

 

اما الفنان تامر حسني ففضل تجاهل كل ما كتب بالمواقع الإخبارية حول خضوعه لعملية تجميل بوجهه جعلته أكثر وسامة ولكن المقربين من تامر نفوا هذا الامر وأكدوا أن مساحيق التجميل التي يستخدمها قبل اي ظهور فني او إعلامي جعلت البعض يعتقد أنه خضع لعملية تجميل.

 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا