غلق مصنع للمياه الغازية لافتقارة للاشتراطات الصحية والبيئية

غلق مصنع للمياه الغازية لافتقارة للاشتراطات الصحية والبيئية
غلق مصنع للمياه الغازية لافتقارة للاشتراطات الصحية والبيئية

قرر الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، غلق مصنع للمشروبات والمياه الغازية بمركز ههي، لافتقارة للاشتراطات الصحية وعدم حيازة العاملين به للشهادات الصحية التي تؤكد سلامتة من الأمراض وإعدام 90 كيلو من المواد الخام لوجود تغيير في خواصها الطبيعية.

وأكد المحافظ على الدكتور هشام مسعود وكيل وزارة الصحة بتكثيف الحملات التفتيشية والرقابية على المنشآت الغذائية بنطاق المحاتفظة للتأكد من صلاحيتها للاستهلاك الآدمي.

وتم تشكيل فريق عمل من مراقبة التغذية والإدارة الصحية بههيا للمرور على مصنع للمشروبات والمياه الغذائية بمدينة ههيا.

وتبين وجود نقص للاشتراطات الصحية والبيئية، وعدم وجود مطهرات على الأحواض، علاوة على انتشار الحفر والمياه الراكدة بالأرضيات ووجود معمل غير مستوفي لمعايير الجودة ومعدات معطلة داخل صالة الانتاج وعدم حيازة العاملين للشهادات الصحية.

وتم إعداد مذكرة ورفعها للمحافظ الذي قرر غلق المصنع وإعدام المواد الخام التي يشتبه في عدم صلاحيتها، وتم تحرير محاضر للقائمين على المصنع وإحالتهم للنيابة التي تولت التحقيق .

 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا